الاتحاد

الاقتصادي

تطوير التكنولوجيا المالية بين «أبوظبي العالمي» و«التنمية الاقتصادية البحريني»

الاتفاقية تشكل إطار عمل شاملاً يتيح للطرفين تبادل المعلومات والخبرات (أرشيفية)

الاتفاقية تشكل إطار عمل شاملاً يتيح للطرفين تبادل المعلومات والخبرات (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)

كشف سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي في أبوظبي، ومجلس التنمية الاقتصادية - البحرين، عن توقيع أول اتفاقية من نوعها في المنطقة لتعزيز التعاون المشترك حول تطوير مجالات وتطبيقات التكنولوجيا المالية، والمساهمة في تحويل المنطقة لبيئة دعم متكاملة وحيوية لازدهار أعمال مؤسسات التكنولوجيا المالية.
وتشكل الاتفاقية إطار عمل شامل يتيح للطرفين تبادل المعلومات والخبرات، وتسهيل انتقال الشركات الناشئة، والكفاءات المهنية، وتبادل المعرفة بين الجهتين. كما تمكّن الاتفاقية كلاً من سوق أبوظبي العالمي ومجلس التنمية الاقتصادية - البحرين من تطوير وإطلاق المبادرات الهادفة لتعزيز التنمية الاقتصادية ونمو قطاعات الخدمات المالية في المنطقة عبر توظيف أحدث التقنيات، وتسليط الضوء على مرتكزات نمو وتطور قطاع التكنولوجيا المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وأكد ريتشارد تنج، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي، بأن هذه الاتفاقية تعد الأولى من نوعها في المنطقة، وهي تؤكد على تشارك الطرفين لرؤية تطوير مجتمع وبيئة التكنولوجيا المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، موضحاً اتفاق الجانبين بعد المحادثات الوثيقة مؤخراً في أبوظبي، خلال الاجتماع الأول للجهات التنظيمية للتكنولوجيا المالية في المنطقة، على ضرورة تفعيل التعاون المشترك لدعم القضايا ذات الصلة. وأعرب عن تطلعه لمواصلة العمل عن قرب مع مجلس التنمية الاقتصادية - البحرين لبناء شبكة تعاون وتواصل فعّال مع مختلف الهيئات التنظيمية في المنطقة، بما يلبي احتياجات النمو المستمرة للتكنولوجيا المالية.
وتتيح الاتفاقية لكلا الجانبين التعاون الوثيق فيما يتعلق بتبادل المعلومات حول أحدث المستجدات والخدمات والمنتجات المتصلة بالتكنولوجيا المالية، والعمل المشترك لتطوير جوانب التمويل الإسلامي، وإطلاق مبادرات التكنولوجيا المالية في المنطقة، وتفعيل نقل المعرفة الأكاديمية والمهنية، وتصميم وتقديم برامج مسرعات الأعمال، وتطوير مختلف التقنيات الداعمة للنمو مثل حلول الدفع الرقمية، وتقنيات سلاسل الكتل الرقمية «بلوك تشين»، بالإضافة لتمكين شركات التكنولوجيا المالية الناشئة من الحصول على كل المعلومات المطلوبة من كلا الجهتين عبر تحديد نقطة تواصل مشتركة.
من جانبه، قال ديفيد باركر، المدير التنفيذي بإدارة تطوير الأعمال - الخدمات المالية في مجلس التنمية الاقتصادية - البحرين: شهد قطاع التكنولوجيا المالية في البحرين والمنطقة العديد من التطورات المهمة خلال السنوات الماضية، وبلغ حجم الاستثمارات العالمية في قطاع التكنولوجيا المالية نحو 50 مليار دولار أميركي، مشيراً للفرص المتنامية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لاستقطاب المزيد من الاستثمارات الدولية في قطاع التكنولوجيا المالية.
وأضاف بأن البحرين تتطلع للاستفادة من الفرص وإمكانيات النمو الكبيرة في هذا القطاع الحيوي، وأن مجلس التنمية الاقتصادية يستغل هذه الإمكانيات عبر العمل على تهيئة بيئة متكاملة للتكنولوجيا المالية، موضحاً أن توقيع الاتفاقية مع سوق أبوظبي العالمي يشكل خطوة مهمة وداعمة للجهود المستمرة للمجلس على مستوى المنطقة، وأن سلسلة الإصلاحات القانونية والتنظيمية المستمرة التي تشهدها البحرين تساهم في تمكين الوصول لعدد أوسع من الفرص الجديدة مثل تدشين البيئة التجريبية الرقابية للتكنولوجيا المالية ولائحة تنظيم التمويل الجماعي التقليدي والمتوافق مع الشريعة الإسلامية، معرباً عن تطلعه لفتح هذه الاتفاقية آفاق أوسع لإطلاق العديد من المبادرات ذات الصلة على امتداد أسواق المنطقة.
وكان سوق أبوظبي العالمي قد حقق العديد من الإنجازات الرائدة على صعيد التكنولوجيا المالية، ونجح في بناء شبكة متنامية من الشراكات الاستراتيجية لبناء مجتمع متكامل وتطوير التكنولوجيا المالية إقليمياً وعالمياً، حيث تضاف شراكة سوق أبوظبي العالمي الجديدة مع مجلس التنمية الاقتصادية - البحرين لقائمة الشراكات المتزايدة للسوق مع هيئات تنظيمية في آسيا وأستراليا وأوروبا وأمريكا الشمالية.
يذكر أن هذه الاتفاقية تأتي في توقيت تسعى فيه المنطقة لتعزيز مكانتها كمركز للتكنولوجيا المالية، كما تأتي في أعقاب العديد من المبادرات الداعمة التي شهدتها المنطقة والبحرين مؤخراً، مثل إطلاق شركة «أمازون» الدولية لمنصتها الأولى للحوسبة السحابية في المنطقة انطلاقاً من البحرين.

اقرأ أيضا

"أدنوك" تُرسي عقد تصميم مصفاة في "الرويس"