الاتحاد

الاقتصادي

الأسهم المحلية تتماسك أمام عمليات جني أرباح «مستحقة»

مستثمرون في سوق أبوظبي المالي (الاتحاد)

مستثمرون في سوق أبوظبي المالي (الاتحاد)

حاتم فاروق (أبوظبي)

تماسكت مؤشرات الأسواق المالية المحلية أمام عمليات جني أرباح تمت خلال جلسة أمس على عدد من الأسهم المضاربية بعدما شهدت ارتفاعات متتالية خلال الجلسات الماضية، فيما شهدت التعاملات سيولة واضحة دخلت على أسهم القطاع العقاري في كل من سوقي دبي المالي وأبوظبي للأوراق المالية.

وقاربت قيمة تداولات الأسواق المالية المحلية خلال جلسة أمس، نحو 1.5 مليار درهم، بعدما تعامل مستثمرو الأسهم على أكثر من 1.3 مليار سهم من خلال إتمام 12867 صفقة. ونجح مؤشر سوق دبي المالي في استقطاب سيولة بأكثر من 1.2 مليار درهم، ليغلق على ارتفاع طفيف بلغت نسبته 0.1% عند مستوى 3725 نقطة، بعدما تعامل مستثمروه على 1.18 مليار سهم، عبر إتمام 10716 صفقة.

وبالمثل، استطاع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية على إنهاء الجلسة في المنطقة الخضراء خلال الدقائق الأخيرة من الجلسة، مسجلاً ارتفاعاً بـ 0.1% عند مستوى 4668 نقطة، بقيمة تداولات تجاوزت 243 مليون درهم وكمية 187 مليون سهم تمت من خلال إجراء 2151 صفقة.

وقال كفاح المحارمة مدير شركة الدار للخدمات المالية، إن سيولة الأسواق المالية المحلية خلال جلسة أمس، تنوعت للدخول على الأسهم المضاربية الصغيرة، فيما شهدت الأسواق دخولا استثماريا قويا استهدف الأسهم القيادية وفي مقدمتها «إعمار» و«أبوظبي الإسلامي» و«اتصالات».

وأفاد المحارمة بأن تنوع السيولة جعل الأسواق تتماسك أمام عمليات جني أرباح كانت متوقعة على عدد من الأسهم التي شهدت ارتفاعات متتالية خلال الجلسات الماضية خصوصاً الأسهم المضاربية الصغيرة والمتوسطة، مؤكداً أن مستثمري الأسهم المحلية ما زالوا في انتظار المحفزات التي تقودهم للشراء خلال الفترة المقبلة ومنها على سبيل المثال الإعلان عن نتائج الشركات المدرجة بالأسواق وبالتالي بدء موسم التوزيعات على المساهمين.

وتوقع المحارمة استمرار زخم السيولة التي تشهدها الأسواق المالية المحلية منذ بداية العام الجاري، فضلاً عن الدخول القوي للمؤسسات والمحافظ الأجنبية التي تحاول الاستفادة من تدني أسعار الأسهم المحلية مقارنة بالأسواق العالمية التي تشهد مؤشراتها في الوقت الراهن تراجعات ملحوظة.

وسجل سهم «الاتحاد العقارية» أعلى قيمة تداول خلال جلسة أمس في سوق دبي المالي، بعدما حقق تداولات بقيمة 241 مليون درهم تمت على أكثر من 202 مليون سهم، ليغلق مع نهاية الجلسة منخفضاً 0.85% على سعر 1.17 درهم، تلاه من حيث الأسهم الأكثر نشاطاً بالقيمة سهم «أرابتك» الذي سجل تداولات بقيمة 152 مليون درهم، تمت على 108 ملايين سهم، ليغلق مرتفعاً 1.45% عند مستوى 1.40 درهم. وجاء سهم «هيتس تيلكوم» في المرتبة الثالثة من حيث الأكثر نشاطاً بالقيمة بتداولات بلغت قيمتها 146 مليون درهم، من خلال التعامل على أكثر من 228 مليون سهم ليحتل بذلك رأس قائمة الأسهم الأكثر نشاطاً بالكمية في سوق دبي المالي، مسجلاً مع نهاية الجلسة ارتفاعاً بنسبة 6.86% ليغلق على سعر 0.670 درهم.

وكان سهم «ايفا» قد سجل أعلى نسبة ارتفاع في تعاملات سوق دبي المالي، محققاً صعودا بـ 10.60% ليغلق على سعر 0.459 درهم، تلاه سهم «هيتس تيلكوم» ثم سهم «شعاع كابيتال» بنسبة ارتفاع بلغت 4.96% ليغلق على مستوى 1.48 درهم، فيما جاء سهم «الصناعات الوطنية» في مقدمة الأسهم المتراجعة في سوق دبي مسجلاً انخفاضا بـ 9.84% ليغلق على سعر 1.740 درهم، تلاه سهم «أمان» المتراجع بنسبة 8.85% مسجلاً سعر 1.03 درهم.

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، جاء سهم «دار التأمين» في مقدمة الأسهم النشطة بتداولات بلغت 29 مليون سهم، ليغلق عند سعر 0.74%، تلاه سهم «دانة غاز» بتداولات تجاوزت الـ 24 مليون سهم، ليغلق مرتفعاً عند مستوى 0.55 درهم، تلاه سهم «رأس الخيمة العقارية» المتداول بـ 23 مليون سهم، ليغلق عند سعر 0.69 درهم.

أما سهم «العربي المتحد» فقد جاء في مقدمة الأسهم المرتفعة في سوق أبوظبي، مسجلاً نسبة ارتفاع بلغت 15% ليغلق على سعر 1.84 درهم، تلاه سهم «أسماك» المرتفع بنحو 14.79% ليغلق على مستوى 3.26 درهم، فيما جاء سهم «الخليج للمشاريع الطيبة» في مقدمة الأسهم المتراجعة بسوق أبوظبي، مسجلاً نسبة انخفاض بلغت 5.96% ليغلق على سعر 3 دراهم، تلاه سهم «الوطنية للتكافل» المتراجع بنسبة 5% مسجلاً مع نهاية الجلسة سعر 0.76 درهم.

«الأوراق المالية» تقيد «النعيم القابضة»

أبوظبي (الاتحاد)

وافقت هيئة الأوراق المالية والسلع على قيد شركة النعيم القابضة للاستثمارات ضمن فئة الشركات الأجنبية، وبذلك يصبح عدد شركات المساهمة العامة المقيدة لدى الهيئة 128 ?شركة، ?منها ?112 ?شركة ?محلية ?و?16 ?شركة ?أجنبية.
 

اقرأ أيضا

ذياب بن محمد يطلع على خطط «أدنوك للإمداد»