أرشيف دنيا

الاتحاد

الزُوفا عشبة ثرية بالفوائد الصحية

الزوفا عشبة طبية بامتياز (من المصدر)

الزوفا عشبة طبية بامتياز (من المصدر)

بيروت (الاتحاد) - الزوفا عشبة تعيش طويلا كما يمكن تخزينها لفترة تتجاوز الخمس سنوات، وهي تنمو في أوروبا والبلدان المتوسطة مثل تركيا والبلقان، كما إن العديد من الدول ذات المناخ الجاف والمشمس تحاول جاهدة استنباتها لفوائدها العديدة ومزاياها العلاجية. ويبلغ ارتفاع عشبة الزوفا نحو 50 سم وهي كثيرة الفروع، وذات رائحة عطرية شذية، وأوراقها حرابية الشكل مجعدة متقابلة وغير مسننة، وأزهارها صغيرة بيضاء إلى زهرية اللون.
إلى ذلك، يقول الأخصائي في الطب البديل ناجي أمهز إن عشبة الزوفا تحتوي على العديد من المركبات الفعالة?. كما إنها تحتوي على حامض الكافيك، والكربوهيدرات? ?المعقدة??.? ?والزيوت? ?الطيارة? ?مثل? ?الكامفور?،? ?والبينوكامفون?،? ?والبيتابينين?.? ?كما? ?يوجد? ?بها? ?أيضا البينوكامفون? ??وهو? ?عنصر? ?سام? ?يؤدي? ?إلى? ?الصرع? ?فيجب? ?عدم? ?الإسراف? ?باستعمالها?، ?مع? ?العلم? ?بأنه? ?لم? ?يسجل? ?أي? ?حالة? ?بسبب? ?هذه? ?العناصر? ?الموجودة? ?في? ?الزوفا? ?إلا? ?أنه? ?تحذير? ?كي? ?يتم? ?استعمالها? ?بكميات? ?معتدلة?.??????
ويتابع أمهز «أكدت التجارب المخبرية أن الخلاصة والكربوهيدرات الموجودة في مستخلص عشبة الزوفا ذات تأثير فعال في محاربة فيروس نقص المناعة في الإنسان (الإيدز)، إلا أنها لم تستخدم بعد في علاج مرض الإيدز، ولكنها دراسة أكدت على أن عشبة الزوفا تقوي جهاز المناعة وخصوصا في منطقة الرئة ما يعيق تكون الخلايا السرطانية، بل إنها تسهم في القضاء على الخلايا الحديثة وتحارب انتشارها».
وعن فوائد الزوفا، يوضح أمهز أن هناك العديد من الفوائد للصحة أهمها أن شراب الزوفا المغلي:
? مضاد للتشنج إذ إن عشبة الزوفا تعالج التشنجات في الجهاز التنفسي، وبالتالي تسهم بعلاج السعال، وتشفي من التشنجات في الجهاز العصبي، فضلا عن الحد من تقلصات العضلات، وتشنجات الأمعاء، وتخفف من آلام البطن الحادة، وتحارب الكوليرا متقطعة.
? مضادة للروماتيزم وبما أن عشبة الزوفا تحسن الدورة الدموية، فإنها تساعد على علاج الأمراض المرتبطة بضعف الدورة الدموية، مثل الروماتيزم والتهاب المفاصل، والنقرس.
? مطهر فعال للجروح مع القدرة على إعادة ترميم الخلايا والجلد ومحاربة انتشار الأمراض المتنقلة مثل المعقم.
? مفيد للجهاز الهضمي كون الزوفا تحتوي على الزيوت الطيارة فإنها تسهل عملية الهضم. وتحفز إفراز العصارة المعدية مثل الأحماض والإنزيمات، والصفراوية في المعدة، ما يسرع تحلل البروتينات المعقدة والكربوهيدرات والمواد المغذية الأخرى. وبالتالي تحسين امتصاص هذه المواد الغذائية من قبل الزغابات المعوية.
? مدر للبول ما يحفز عملية التبول لإخراج وإزالة الماء الزائد المشبع بالصوديوم، فتسهم بفقدان الدهون وتنظيم ضغط الدم.
? تساعد العشبة على تنظيم وقت الطمث عند النساء حتى سن اليأس، وتخفف الآلام التي تصاحب عملية الطمث من غثيان وصداع وفقدان للشهية، كما إنها تسهم بتعديل المزاج عند النساء.
? مقشع لا شيء يضاهي الزوفا لإخراج البلغم من الجهاز التنفسي، كما إنها فعالة جدا لعلاج الانفلونزا (الرشح)، كما إنها تقضي على جميع عوارضه تقريبا من حمى وتعب وإعياء، وإن استعملت بانتظام في فصل العدوى فإنها تمنع انتشاره بسبب تقويتها لجهاز المناعة، وخصوصا في محاربة جميع أنواع الفيروسات المتعلقة بالجهاز التنفسي.
? طاردة للريح والغازات التي تسبب في بعض الأحيان بعض الأزمات القلبية، والثقل، وعسر الهضم، وآلام المعدة، والغثيان، والقيء، وفقدان الشهية.
? طارد الحمى بما أن الزوفا التي تحارب جميع العدوى تقريبا، وتطرد السموم من الجسم فإنها تساعد على الحد منها، وفي الوقت نفسه تخفض الحمى لأنها تقلل من عملية محاربة الجسم للعدوة، وتسبب التعرق الشديد ما يجعلها مخفضة للحرارة والحمى معاً.
? يحدّ من ارتفاع ضغط الدم وهذه الخاصية مفيدة للأشخاص المصابين بضغط الدم المنخفض والذي ينتج عنه مثل الصداع، والميل للتقيؤ، والتعب، وتورم في الأطراف.
? مفيد للجهاز العصبي الزوفا هي منشطة للجهاز العصبي.
? زيت الزوفا يحفز الجهاز العصبي والدورة الدموية والجهاز الهضمي، والغدد الصماء، وبالتالي، يحفز عملية التمثيل الغذائي في الجسم، ويساعد في الاستهلاك الأمثل لامتصاص العناصر الغذائية.
? تحفز عشبة الزوفا على التعرق لتخليص الجسم من السموم.
? الزوفا تحوي نسبة سمية تقتل الديدان بمختلف أنواعها.
? دامل للجروح وتقلل من الالتهابات وتساعد على الشفاء بشكل أسرع.


مشروب الزوفا
أفضل طريقة لاستعمال الزوفا هو إعدادها كمشروب مثل الشاي، وهو يحضر بإضافة 3 ملاعق شاي من العشبة في كوب ماء، ويغلى الخليط لمدة 10 إلى 15 دقيقة، ويؤخذ المشروب بمعدل 3 أكواب في اليوم. كما إن هناك مستخرج زيت الزوفا لكن ينصح باستعماله بوصفة اختصاصي.

اقرأ أيضا