الاتحاد

الإمارات

نيابة دبي تشكل لجنة لحصر المتضررين من اختلاسات مدير فرع بنك وطني


دبي- عبدالله النعيمي:
شكلت النيابة العامة بدائرة عدل دبي مؤخرا لجنة خاصة لحصر المتضررين والاموال التي اختلسها مدير فرع بنك وطني بدبي من حسابات العملاء وذلك بعد ان زاد عدد المتضررين والمبالغ التي استولى عليها المدير من حسابات العملاء والتي تفوق المئات من الآلاف حتى الآن·
وقال مصدر مسؤول ان النيابة تواصل تحقيقاتها سعيا لجمع الادلة والبراهين حيث توصلت لعدد من أدلة الاثبات حتى الآن لافتا الى أن الاجراء الحالي يشمل التحقيق فقط في الاموال المختلسة من حسابات العملاء وليس في الممتلكات التي يمتلكها المتهم الذي لايزال قيد الحجز·
واضاف ان النيابة تواصل حاليا تحقيقاتها مع المتهم والاستماع للشهود والمجني عليهم بعد ان درج على اختلاس اموال العملاء لاسيما (الشواب) طيلة السنوات الماضية عن طريق استثمار اموالهم لحسابه الشخصي دون علمهم ·
وقال احد المجني عليهم المواطن (جمعة·س) والذي يمتلك حسابا بنكيا في فرع البنك الذي يديره المتهم بانه اودع مبلغ 90 الف درهم ومن ثم عاد وسحب مبلغ 6 آلاف درهم وبعد عدة ايام راجع البنك فوجد رصيده قد وصل لمبلغ 60 الف درهم وباستفساره من المتهم لم يجد حلا لمشكلته وفقد امواله ولا يعلم كيفية استعادتها·
وقال المواطن (ب·ا) في العقد السادس من العمر بانه عميل لدى البنك وكان قد ذهب خلال الفترة الماضية للبنك ليسأل عن رصيده ولدى مقابلته للمتهم اخبره الاخير بان حسابه قد تعرض للسرقة بالكامل فكاد يسقط على الارض ولدى توجهه لمنزله حزينا على امواله اخبر ابنه بالحادثة فتوجه الابن لمقابلة المدير(المتهم ) للاستفسار حول حادثة السرقة فرد الاخير ضاحكا وقال بان ماقاله لوالده مجرد دعابة لا أكثر!! الامر الذي حفز الابن على الطلب من والده بالغاء الحساب في ذلك البنك وتحويله لبنك اخر خشية ان يقوم ( المتهم) باختلاس الرصيد المالي·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: فهم المستقبل جزء من المساهمة في صناعته