حاتم فاروق (أبوظبي)

سيطرت النزعة الشرائية على تعاملات المستثمرين الإماراتيين والعرب خلال جلسات الأسبوع الماضي، ليصل صافي تعاملاتهم إلى 375 مليون درهم، كمحصلة شراء، في محاولة منهم، لاقتناص الفرص المتاحة بالأسهم القيادية، وخصوصاً تلك المدرجة بقطاعي البنوك والعقار، مع بلوغ الأسعار مستويات مغرية للشراء وتراجع مكررات ربحية أسهم الإمارات إلي مستويات مغرية تعد من الأفضل عالمياً، فيما ارتفعت وتيرة شراء المؤسسات المحلية.
وجاءت عمليات الشراء للمستثمرين الإماراتيين بالأسواق المحلية، خلال جلسات الأسبوع الماضي، لتسجل 1.4 مليار درهم، منها 954.6 مليون درهم شراء الإماراتيين في سوق دبي المالي، وأكثر من 464.8 مليون درهم في سوق أبوظبي المالي، مقابل عمليات بيع بلغت قيمتها الإجمالية 1.04 مليار درهم منها 770.4 مليون درهم في سوق دبي، و274.1 مليون درهم في سوق أبوظبي.
وعلى الرغم من ارتفاع مؤشرات الأسواق المحلية خلال جلستي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، بعدما تم الإعلان عن عدد من المحفزات والإجراءات الحكومية، إلا أن تعاملات المؤسسات والمحافظ الأجنبية، بالأسواق المالية المحلية، خلال جلسات الأسبوع الماضي، سيطرت عليها النزعة البيعية، في محاولة منها لتغطية مراكزها المالية المكشوفة عالمياً، في الوقت الذي رفعت فيه المؤسسات المحلية من وتيرة شرائها.
وتجاوزت قيمة تعاملات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية، خلال جلسات الأسبوع، نحو 4.7 مليار درهم، منها 1.6 مليار درهم في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وأكثر من 3.1 مليار درهم قيمة التداولات في سوق دبي المالي.
وعلى صعيد آخر، غلبت النزعة البيعية على تداولات المستثمرين الأجانب، بالأسهم المحلية خلال جلسات الأسبوع، في محاولة لتغطية مراكزهم المالية المكشوفة بالأسواق العالمية والآسيوية، متجاهلة التوزيعات النقدية السخية التي أعلنت عنها معظم الشركات المدرجة بالأسواق.
وسجلت تعاملات المستثمرين الأجانب الإجمالية في الأسواق المالية المحلية خلال جلسات الأسبوع الماضي، نحو 1.4 مليار درهم، منها 691 مليون درهم، في سوق أبوظبي، و749 مليون درهم في سوق دبي، بإجمالي عمليات شراء بلغت 530 مليون درهم، منها 251 مليون درهم في سوق أبوظبي، و278.9 مليون درهم، في سوق دبي.
وفي المقابل، قام المستثمرون الأجانب بعمليات بيع في الأسواق المالية المحلية، بلغت قيمتها 910 ملايين درهم، منها 470.4 مليون درهم تداولات بيعية في سوق دبي، و439.8 مليون درهم، مبيعات الأجانب في سوق أبوظبي، ليصل إجمالي صافي استثمار الأجانب في السوقين 380 مليون درهم كبيع، منها 188.7 مليون درهم في سوق أبوظبي، و191.5 مليون درهم في سوق دبي.
وسجلت التعاملات الإجمالية للمستثمرين الخليجيين، نحو 310.2 مليون درهم، منها 76.6 مليون درهم، في سوق أبوظبي، و233.6 مليون درهم، في سوق دبي، بإجمالي عمليات شراء بلغت 161.7 مليون درهم، منها 38.2 مليون درهم في سوق أبوظبي، و123.5 مليون درهم، في سوق دبي.
وفي المقابل، قام المستثمرون الخليجيون بعمليات بيع في الأسواق المالية المحلية، خلال جلسات الأسبوع الماضي، بلغت قيمتها 148.5 مليون درهم، منها 110.1 مليون درهم تداولات بيعية في سوق دبي المالي، وأكثر من 38.4 مليون درهم، في سوق أبوظبي، ليصل إجمالي صافي استثمار الخليجيين في السوقين 13.6 مليون درهم كمحصلة بيع، منها 0.2 مليون درهم صافي بيع في سوق أبوظبي، و13.4 مليون درهم صافي بيع في سوق دبي.