الرياضي

الاتحاد

لابورتا: تشيلسي حاول رشوتي بـ10 ملايين يورو

لابورتا

لابورتا

فجر خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة قنبلة من العيار الثقيل ليسمع الانجليز دوي انفجارها في لندن، خاصة إدارة وجماهير نادي تشيلسي الإنجليزي، فقد أكد لابورتا في كتابه الذي طرحه في إسبانيا الاثنين الماضي تحت عنوان “حلم طفولتي” أن ساندرو روسيل نائبه 2004، حاول إقناعه بقبول عرض تشيلسي للحصول على خدمات النجم البرازيلي رونالدينيو مقابل 100 مليون يورو، على أن يحصلا (لابورتا وروسيل) على 10 % من قيمة الصفقة (10 ملايين يورو)، وهو الأمر الذي رفضه لابورتا بشكل قاطع لرغبته في الاحتفاظ برونالدينيو “أفضل لاعب في العالم في هذا الوقت”، كما أكد رئيس البارسا أنه رفض مبدأ قبول الرشوة، أو مجرد طرح فكرة التفريط في رونالدينيو.

ونقلت صحيفة “الصن” اللندنية أول رد فعل إنجليزي بنشرها بيان نادي تشيلسي الذي عبرت إدارة النادي من خلاله عن سخطها الشديد من تلك الادعاءات، وجاء في البيان: “ما تم ذكره عن هذا العرض وما يتعلق به من ادعاءات لا أساس له من الصحة، ونحن نؤكد أننا لم نناقش مثل هذا العرض مع أي شخص”.
من جانب آخر، تواصلت ردود الأفعال في إسبانيا، حيث يرى البعض أن ما ذكره لابورتا في كتابه المثير للجدل لا هدف له سوى التأثير على حظوظ روسيل المرشح لرئاسة النادي بعد رحيله هو عن سدة الحكم في النادي الكتالوني، وقرر روسيل من جانبه مقاضاة لابورتا إذا لم يتراجع عن اتهاماته، مشيراً إلى أنه لا صحة لهذه الاتهامات، ومؤكداً أنه لا يقبل الطعن في شرفه.

اقرأ أيضا

«الحكام» تطبّق غرامات «القرارات الخاطئة»