الرياضي

الاتحاد

التدريب بنصف ملعب يلغي التعاقد مع سدير

قال باسم قاسم مدرب فريق دهوك أن فريقه يواصل تدريباته على ملاعب غير مناسبة، وفي أغلب الاحيان في نصف ملعب، ولم يطبق وحدة تدريبية متكاملة، مبيناً أن عدم وجود ملعب مناسب للتمرين دفع الإدارة إلى التريث في التعاقد مع لاعب المنتخب صالح سدير، وهو ذات السبب الذي دفع لاعب المنتخب علي صلاح للابتعاد عن النادي.

ويشعر أغلب مدربي فرق الدوري الممتاز بأنهم يدخلون إلى أجواء معركة وليس منافسات كرة القدم بسبب الظروف القاسية التي يلعبون فيها والمتمثلة بصعوبات التنقل من محافظة إلى أخرى، فضلاً عن عدم وجود الملاعب النظامية وفقر الأندية مادياً وعدم قدرتها على تسديد مرتبات اللاعبين والمدربين، وقال مدرب دهوك إن مشاركتنا في منافسات الدوري الممتاز اشبه بمعركة ضد الكثير من الصعوبات والظروف القاسية التي احاطت به من كل جانب، مبينا أن إيجاد ملعب لتدريب الفريق أول هذه الصعوبات، وأكثرها تعقيداً، لأن ارضيته السيئة تسببت في اصابة نخبة من أبرز لاعبيه.

وأضاف: «نحن نفتخر بامتلاكنا ملعباً نموذجياً لكن الاتفاق الذي جرى مع الشركة المنفذة أن يكون الملعب لاجراء المباريات فقط، وعملت إدارة نادي دهوك على إنشاء ملعب جديد للتدريب لكنه كان مخالفاً للشروط التي تم الاتفاق عليها، وقال: «سعت الإدارة في وقت متأخر لإيجاد ملعب بديل للتدريب فكان الاتفاق مع إدارة نادي بيرس التي وافقت على اجراء تدريباتنا فيه لكن المشكلة أن هذا الملعب مشغول دائما بأكثر من فريق».
يذكر أن فريق دهوك يمتلك 28 نقطة من 14 مباراة فاز بتسع مباريات وتعادل في واحدة وخسر أربع مباريات، وسجل لاعبوه 24 هدفاً واهتزت شباكه عشر مرات فقط.

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر