الرياضي

الاتحاد

الظفرة يلتقي لخويا القطري ودياً اليوم استعداداً للدوري

يلتقي في السادسة إلا ربعاً مساء اليوم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الظفرة مع لخويا القطري، في المباراة الودية الأولى لفارس الغربية تحت قيادة السويسري ميشيل دي كاستال، والذي تم التعاقد معه مؤخراً خلفاً للصربي خليلوفيتش. وكان الفريق القطري قد وصل إلى البلاد خلال اليومين الماضيين، وأجرى تدريباته على الاستاد الفرعي للنادي بمنطقة الزعفرانة بالعاصمة أبوظبي، وهو الملعب الذي سوف تقام عليه المباراة.

بينما كان فريق الظفرة منذ أن تسلم السويسري دي كاستال قيادته يتدرب على فترتين صباحية ومسائية، حيث تشهد الفترة الصباحية تدريبات تختص باللياقة، بينما تشهد التدريبات المسائية تدريبات تختص بالجوانب التكتيكية.

وتأتي هذه المباراة لتشكل فرصة رائعة لدي كاستال للتعرف والوقوف عن قرب على مستويات لاعبيه قبل ملاقاة الإمارات في الجولة المقبلة لدوري الاتصالات، ومن المنتظر ألا تشهد الخطة أو التشكيلة أي تغييرات جوهرية عن الخطة السابقة للفريق، والتي تمكن بها من الفوز على العين للمرة الأولى في تاريخ الظفرة.
من ناحيته، أكد صالح قاسم إداري الفريق الأول لكرة القدم بنادي الظفرة أن ملاقاة فريق لخويا القطري مهمة استعدادا للقاء فريق الإمارات في الجولة المقبلة، والتي تمثل أهم مباريات الفريق في الدور الثاني بإشراف المدرب الجديد السويسري ميشيل دي كاستال وبأسلوبه ونهجه الجديدين، بعد أن طوى الفريق الظفراوي الملفات الماضية وفتح صفحة جديدة تعتمد على التكتيك الحديث، والذي اتضحت ملامحه خلال الفترة القصيرة الماضية في مشوار المدرب الجديد مع تجاوب كافه اللاعبين اقتناعاً بقدراته وأسلوبه الأمثل للفريق بمشاركة كافة اللاعبين باستثناء المدافع عادل عبدالله الذي يغيب عن التشكيلة لارتباطه بدورة في مجال عمله، حيث يعود قبل لقاء بني ياس في الأسبوع التاسع عشر.

واعتبر قاسم أن مباراة فريقه أمام الإمارات السبت المقبل في رأس الخيمة غاية في الأهمية، ومنعطف مهم بالنسبة للفريق، حيث إن تحقيق الفوز على الإمارات يقضي وبشكل نهائي على شبح الهبوط، والذي ظل يهدد الفريق إلى ما قبل الفوز على العين في الجولة الماضية.
وأضاف أنه يجب أن لا نقف عند الفوز الذي حققناه على العين في الجولة الماضية، على اعتبار أن فريق الإمارات متطور ويقدم أداءً رائعاً مع المدرب الوطني عيد باروت، حتى وإن كان موقفنا أفضل عنه في جدول الترتيب.
وعن التصريح الذي أدلى به عيد باروت لـ «الاتحاد»، والذي أشار فيه إلى أن فريق الظفرة يعتبر كتاباً مفتوحاً بالنسبة له، أكد إداري الظفرة إلى أن هذا الكلام يعطي دافعاً كبيراً للاعبي فريقه لتقديم أداء قوي، والرد من خلال الملعب، حيث إن “فارس الغربية” سوف يتجه إلى رأس الخيمة للعودة بنقاط المباراة الثلاث، ومن ثم التطلع لتحقيق مركز متقدم في منطقة الوسط بعد الابتعاد عن منطقة الهبوط، في ظل تقارب جميع الفرق بالنقاط باستثناء فرق المقدمة، والتي تتنافس على تحقيق درع البطولة.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي