الاتحاد

الإمارات

طلاب «زايد العليا » يطلون أرصفة المرفأ

طلبة  خلال قيامهم بطلي الأرصفة

طلبة خلال قيامهم بطلي الأرصفة

محمد الأمين (المنطقة الغربية) - قام طلاب مركز المرفأ للرعاية والتأهيل التابع لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة بالمنطقة الغربية بطلاء أرصفة المدينة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للتطوع، وتجسيداً لروح العمل الجماعي والتطوع، وذلك عبر مبادرة تحمل عنوان “مدينتي مرآتي”.
وقالت بدرية البقيشي آل علي مديرة المركز إن المبادرة جاءت في إطار التنسيق والتعاون ودعم مؤسسات المجتمع المحلي لتنمية روح العمل التطوعي وخدمة المجتمع لدى طلبة المركز، والتأكيد على دور المركز في دعم مؤسسات المجتمع المحلي، مشيرة إلى أن المؤسسة تعمل على بناء جسور التواصل مع كافة فئات ومؤسسات المجتمع، بهدف تعريفهم بذوي الإعاقة من أجل دمجهم مع الفئات الأخرى.
وأضافت أنه تم التنسيق مع الجهات المعنية، ومنها بلدية منطقة المرفأ للتعرف إلى المناطق التي يمكن تنفيذ تلك المبادرة فيها والأرصفة التي بحاجة إلى طلاء، ثم جرى تنظيم وصول الطلاب للمنطقة بصحبة كوادر المركز، وقاموا بطلاء الأرصفة تحت إشراف مندوب من بلدية المرفأ.
وأشادت آل علي بالتعاون القائم بين إدارة المركز وكافة مؤسسات وهيئات المجتمع والشركات الحكومية والخاصة في إطار الشراكات المجتمعية لخدمة الفئات المشمولة برعاية المؤسسة وطلاب المركز من ذوي الإعاقة، لافتة إلى أهمية سرعة تجاوب المؤسسات مع إدارة المركز رغم حداثته، مؤكدة الحرص على الأنشطة المجتمعية لدورها في دمج المعاقين مع أقرانهم الأسوياء.
ويضم المركز، أربعة فصول مجهزة حسب المقاييس العالمية، بالإضافة إلى المرافق الأخرى التي اعتمدت على مراعاة خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة، كما يحتوي على غرفة خاصة لوحدة العلاج الطبيعي، ويقدم مجموعة من الخدمات المترابطة التي تهدف إلى تهيئة وتأهيل الفئات التي تدخل تحت اختصاصاته للاندماج في المجتمع من خدمات التدريب والتعليم والتأهيل المهني والعلاجي المترابطة ، كالخدمات التعليمية والتدريبية.
ويقدم المركز خدمات العلاج الطبيعي، والرعاية النفسية والاجتماعية من خلال خدمة الإرشاد الأسري لأولياء الأمور عبر جلسات إرشادية بالاجتماع مع الاختصاصيين ز، وكذلك لحالات خارجية.
ويضم المركز قسم التحديات الجسدية (الإعاقة الحركية )، الذي التحق به 7 حالات إعاقة جسدية تتراوح أعمارهم بين 7و10 سنوات، بالإضافة إلى طالب من فئة التوحد وطالبة من فئة الإعاقة السمعية، أما قسم التنمية الفكرية، فيضم 12 حالة من أصحاب الإعاقة العقلية المتفاوتة، وتم تقسيمهم على فصلين يضم الفصل الأول 5 حالات تتراوح أعمارهم بين 5 و 7 سنوات والفصل الآخر يضم 7 حالات تتراوح أعمارهم بين 11و13 سنة، في حين يضم قسم التأهيل المهني 6 حالات من الإعاقة العقلية تتراوح أعمارهم بين 14و16 سنة. قد استحدث وحدات علاجية جديدة تتضمن وحدة للعلاج الوظيفي، ووحدة لعلاج النطق واللغة، ووحدة للتدخل المبكر، وذلك بالتعاون مع مستشفى المرفأ بهدف تأمين الرعاية الصحية لذوي الإعاقة.
ولفتت آل على إلى أنه سيتم زيادة الكوادر العاملة، وتوسيع مظلة المشمولين بخدمات المركز من خلال عمل دراسة مسحية لإحصاء عدد حالات ذوي الاحتياجات الخاصة في المنطقة، بالإضافة إلى خدمة الدمج وهي الخدمة التي تعنى بنقل الطلاب من مركز المرفأ للرعاية والتأهيل إلى مدارس التعليم العام، وفقاً لشراكة فاعلة ومثمرة مع مجلس أبوظبي للتعليم. يهدف تحقيق الرعاية الاجتماعية والنفسية للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في مدينة المرفأ والمنطقة المحيطة بها، إلى جانب تأهيلهم للاعتماد على الذات تحضيرا لاندماجهم في المجتمع.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: التقدم في الوطن ركيزته الاجتهاد والتفاني والتعلم المستمر