عدن (الاتحاد) كشف تقرير صادر عن مركز «وعي» للإعلام وحقوق الإنسان عن تهجير قسري لأكثر من 1930 أسرة من قرى ومناطق دمت ومريس والعود شمال محافظة الضالع جنوب اليمن جراء أعمال القصف التي تمارسها مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية منذ عامين. وأكد أن بين الأسر النازحة 3690 طفلا دون سن 18 عامًا يمرون بأوضاع صعبة، مشيرا إلى أن فرق الرصد وثقت 2376 حالة قصف على المنازل والأحياء السكنية بمختلف الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، ومؤكدا أن الحالة الإنسانية تتفاقم وسط انتشار العديد من الأمراض التي تسببت بحالات وفاة خصوصا لدى الأطفال والنساء الحوامل.