الاتحاد

الاقتصادي

الملتقى الحصري للطلبة ينعقد في دورته الثانية خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة 2017

 جانب من المعرض خلال دورة سابقة للملتقى  (من المصدر)

جانب من المعرض خلال دورة سابقة للملتقى (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، عزمها عقد الدورة الثانية من الملتقى الحصري للطلبة خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة لعام 2017 الذي تستضيفه الشركة سنوياً. ويسعى هذا الملتقى الفريد من نوعه الذي تقيمه «مصدر» في دورته الجديدة تحت شعار «تأمين مستقبل مستدام عبر تمكين العقول الشابة»، لتثقيف الشباب في الإمارات، وإشراكهم وتشجيعهم على القيام بدور فاعل في تحقيق مستقبل أفضل.
وتركز أجندة فعاليات الملتقى الذي استقطب العام الماضي مئات الطلبة من مختلف إمارات الدولة، هذا العام على الاستدامة، وسيقدم أنشطة إبداعية تحفز الطلبة على المشاركة في دفع عجلة الطاقة المتجددة.
ويستهل الملتقى فعالياته بكلمة رئيسة يلقيها معالي الدكتور أحمد بالهول، وزير الدولة لشؤون التعليم العالي، تتبعها حوارات وعروض أخرى يقوم بها مجموعة من الشباب الإماراتيين الموهوبين. وسيدير الملتقى خالد العامري، كاتب عمود رأي وناشط إماراتي على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى جانب وحيدة الحضرمي، المتخصصة في تطوير المواهب الإبداعية في «تو فور 54»، وتشمل قائمة المتحدثين هذا العام كلاً من حسن الرديني، ممثل الإمارات ضمن فريق سولار إمبلس، وأمل مراد، مدربة الباركور، وعازفة البيانو منى الهاشمي.
ويتضمن الملتقى جلسة خاصة تستعرض استطلاع مصدر لرأي الشباب العالمي حول الاستدامة. وكان الاستطلاع الذي تم الكشف عن نتائجه خلال مؤتمر الدول الأطراف المشاركة في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 22) في مدينة مراكش المغربية، قد وجد أن الشباب حول العالم يعتقدون بأن التغير المناخي والبيئة هي أكثر القضايا الملحة التي ستواجه عالمنا خلال الأعوام العشرة المقبلة.
وقالت الدكتورة نوال الحوسني، المدير التنفيذي لإدارة الاستدامة والهوية المؤسسية في «مصدر»: «إن توفير منبر للشباب يمكنّهم من اكتساب الخبرة المباشرة في مجال الاستدامة، يعد ضمن الركائز الأساسية لأسبوع أبوظبي للاستدامة. ويأتي الملتقى الحصري للطلبة تماشياً مع توجيهات قيادتنا الرشيدة المتمثلة في ضرورة إشراك الشباب والمساهمة في إعدادهم لمواجهة التحديات العالمية مثل تلك التي يفرضها تغير المناخ. فتمكين الشباب من التفكير والتصرف على نحو مستدام، يوفر لهم الأدوات اللازمة ليصبحوا محركاً داعماً لتأمين مستقبل مستدام».
ويستعرض طالبان من الأكاديمية الكورية للعلوم بالمعهد الكوري للعلوم والتكنولوجيا، ومدرسة كشمير الثانوية من نيوزيلندا اللتين فازتا بجائزة زايد لطاقة المستقبل عن فئة الجائزة العالمية للمدارس الثانوية ضمن برنامج الملتقى، مشاريعهم الفائزة المتعلقة بالاستدامة.
من جهتها، قالت فاطمة الملا، مديرة مشروع الملتقى الحصري للطلبة ومسؤولة التسويق في «مصدر»: «لقد أصبح موضوع التعامل مع تحديات الاستدامة التي يواجهها عالمنا المعاصر أكثر أهمية من ذي قبل. لذا، فإن الملتقى الحصري للطلبة يأتي في وقت مناسب تماماً لتعريف الشباب بالخطوات العملية الواجب اتخاذها إزاء المناخ والتنمية المستدامة، وفهم مدى ارتباطها بحياتنا اليومية وخياراتنا المهنية. وهذا من شأنه ضمان استعدادنا الجيد للمساهمة في تعزيز زخم الجهود المبذولة خلال العقد القادم وما بعده».
يذكر أن الملتقى الحصري للطلبة يقام يوم الثلاثاء، 17 يناير 2017 اعتباراً من الساعة 10:30 صباحاً حتى 12:30 ظهراً في قاعة «ICC» في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك). ويمكن لوفود الطلبة والشباب التسجيل لحضور الملتقى من خلال التواصل عبر البريد الإلكتروني engage@masdar.ae.
وشهدت الدورة الأولى من الملتقى مشاركة «إيكون»، مغني الراب الأميركي ومؤسس مبادرة إنارة أفريقيا. كما تم تسليط الضوء على بعض قصص النجاح الإماراتية البارزة والمتمثلة في رائد الأعمال والمؤلف عمر البوسعيدي، والشخصية البارزة في عالم الرياضة واللياقة عمر الذيابي، والمنتج التنفيذي ومبتكر شخصية منصور الكرتونية راشد الهرمودي، ومدربة اللياقة عبير الأميري.
ويمكن لمستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي المشاركة في حوارات الملتقى عبر تقديم أفكارهم الخاصة لتحقيق مستقبل أكثر استدامة واقتراح سبل التقدم والارتقاء في العقد القادم، وذلك باستخدام الوسم #WorldIn2026.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر قانوناً بضم «التنظيم العقاري» لـ«أراضي وأملاك دبي»