الإمارات

الاتحاد

«كهرباء دبي» تشارك في مبادرة زراعية بيئية مدرسية

أطفال روضة البراءة ومدرسة غرناطة خلال الفعاليات (من المصدر)

أطفال روضة البراءة ومدرسة غرناطة خلال الفعاليات (من المصدر)

دبي (الاتحاد) ـ شاركت هيئة كهرباء ومياه دبي في فعاليّة مبادرة «أجيالنا تزرع» للتوعية بالزراعة المائية في روضة البراءة ومدرسة غرناطة للتعليم الأساسي في دبي، بحضور معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد، وزير البيئة والمياه؛ ومعالي حميد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم.
وتهدف المبادرة إلى تشجيع المبادرات المجتمعية وبث روح المبادرة في الأجيال الناشئة وتعزيز ارتباطهم بالزراعة والمحافظة على الموارد المائية، وذلك حيث قامت الهيئة خلال الفعالية بالترويج لحملة «كلنا مسؤولون، فكن مسؤولاً في استخدام المياه»، بهدف رفع الوعي حول ضرورة ترشيد استهلاك موارد الطاقة والمياه، واعتماد تقنيات صديقة للبيئة وعالية الكفاءة بما يعزز جهود دبي في حماية مواردها الطبيعية.
وقالت خولة المهيري، نائب الرئيس-التسويق والاتصال المؤسسي في هيئة كهرباء ومياه دبي: «انطلاقاً من رؤيتها لتكون مؤسسة مستدامة على مستوى عالمي، تحرص الهيئة على المشاركة في الفعاليات الوطنية والعالمية الهادفة إلى ترسيخ مكانة دبي كنموذج يحتذى به في تبني أفضل الممارسات ضمن مختلف المجالات بما فيها ترشيد استهلاك المياه والطاقة».
وأضافت : «تتيح لنا المبادرات الواعدة التي تقام بمشاركة أبنائنا الطلاب تحقيق أعلى معدلات الكفاءة في استهلاك الطاقة، كما تعمل الهيئة على إطلاق وتنظيم العديد من الحملات والمبادرات التي تهدف إلى توعية الطلاب حول أهمية ترشيد الاستهلاك للحفاظ على الموارد الطبيعية وتحقيق التنمية المستدامة». وأضافت: «سلّطت هذه الفعالية الضوء على دعم الجهود المبذولة في تنشئة أجيال واعية بأهمية التنمية المستدامة كجزء من المسؤولية المجتمعية، والتزامنا الراسخ بالترويج لترشيد استهلاك الطاقة والمحافظة على مواردنا الطبيعية، فضلاً عن تشجيع مزيد من الطلاب على تبني أنماط حياة صديقة للبيئة وترسيخ ثقافة الترشيد في القطاع التعليمي والتجاري والصناعي». ومن جهتها قالت أمل كوشك، مدير أول الاتصال التسويقي في الهيئة: «نهدف من خلال تنظيم هذه الفعالية في مدرسة غرناطة للتعليم الأساسي إلى تعزيز العمل المشترك مع كافة المؤسسات التعليمية بغية دفع عجلة التنمية المستدامة في دبي».
وأضافت : «تم ضمن الفعالية تنظيم ورشة عمل زراعية للطالبات من خلال غرس 300 نبتة في الساحات المدرسية وشرح أساليب وطرق الري المثلى عمليا لاستعراض مبادرات الهيئة في مجال ترشيد استخدام المياه.
بالإضافة إلى ذلك تم تخصيص ركن للهيئة لعرض المطويات الترشيدية وتوزيع الهدايا الترشيدية على الحضور»، لافتة إلى قيام شركة «غرين مات» باعتبارها شريكا للهيئة باستعراض بعض الطرق والأساليب عالية الكفاءة للزراعة.

اقرأ أيضا

خط ساخن موحد لحماية الأطفال في دبي