أرشيف دنيا

الاتحاد

السجن مدى الحياة لقاتل طبيب الإجهاض في الولايات المتحدة

حكم على ناشط مناهض للإجهاض قتل أحد أطباء قلائل في الولايات المتحدة يجرون عمليات إجهاض في مرحلة متأخرة من الحمل بالسجن مدى الحياة في قضية أثارت جدلاً مريراً حول الإجهاض في البلاد.

وقال وارن ويلبرت قاضي المحكمة الجزئية في مقاطعة سيدجويك إن سكوت رويدر (52 عاماً) سيقضي فترة عقوبة إلزامية لا تقل عن 50 عاماً من دون امكانية إطلاق سراح مشروط. وادين رويدر في يناير بجريمة قتل من الدرجة الأولى عن إطلاق النار على جورج تيلر الذي كان يجري عمليات اجهاض في ويشيتا بولاية كانساس مما أدى إلى وفاته. وكان تيلر أحد أطباء قلائل في الولايات المتحدة يجرون عمليات الإجهاض لأجنة بعد 20 اسبوعاً من الحمل. واعترف رويدر بأنه ظل يلاحق الطبيب لعدة أشهر قبل أن يطلق النار عليه في وجهه داخل كنيسة في مايو.

وأبلغ رويدر المحكمة انه قتل تيلر لإنقاذ الأجنة الذين لم يولدوا بعد. وأثناء جلسة النطق بالحكم يوم الخميس وصف لي طومسون محامي عائلة تيلر أن اعتقاد تيلر بحقوق المرأة قاده الى مواصلة هذه الممارسة على الرغم من التهديد المستمر بالعنف. وقال طومسون «كان يحترم ويؤمن بحق المرأة في اتخاذ قراراتها الخاصة.. لقد وهب حياته من أجل حقوق المرأة».

وقال عالم النفس جورج هوج الذي فحص رويدر وأجرى مقابلات معه إن رويدر اعتبر نفسه جندياً في حرب ضد الإجهاض وشعر أنه مضطر الى قتل تيلر. وقال رويدر في بيان قرأه أمام هيئة المحكمة قبيل صدور الحكم عليه «ليس سراً أن جورج تيلر قتل اطفالاً لم يولدوا من اجل الكسب وأنا منعته حتى لا يكون بوسعه الإقدام على القتل مرة أخرى.. هذا كان القرار الاكثر إيلاماً والأكثر صعوبة الذي اضطررت لاتخاذه في حياتي».

اقرأ أيضا