الاتحاد

عربي ودولي

استمرار تدفق قوافل المساعدات إلى غزة

أطفال فلسطينيون يتهافتون على مواد اغاثة أثناء توزيعها في مخيم الشاطئ للاجئين

أطفال فلسطينيون يتهافتون على مواد اغاثة أثناء توزيعها في مخيم الشاطئ للاجئين

انطلقت امس من الاردن ومن سوريا قوافل مساعدات للشعب الفلسطيني محملة بمئات الاطنان من المواد الغذائية والطبية ، فيما اعلنت فرنسا انها سترسل ابتداء من اليوم الاربعاء طائرتين من المساعدات ومستشفى ميداني الى غزة بعد حصولها على اذن من السلطات الاسرائيلية ·
وقد سمحت السلطات المصرية أمس بدخول 36 طبيبا الى قطاع غزة من معبر رفح للعمل كمتطوعين بمستشفيات القطاع برئاسة الدكتور محمد غنيم استاذ زراعة الكلى بجامعة المنصورة من بينهم 28 طبيبا مصريا و3 اطباء يمنيين وطبيبان من البحرين وطبيبان من الاردن وطبيب دنماركي·
واستأنف معبر رفح امس استقبال الجرحى القادمين من غزة للعلاج في المستشفيات المصرية وادخال المساعدات للقطاع حيث وصل امس 10 من الجرحى · وكانت سيارات الاسعاف المصرية الخمس والعشرين قد عادت الى معبر رفح فجر امس من القطاع تحمل 38 جريحا بعد ان سمحت السلطات المصرية بدخولها الى القطاع لنقل الجرحى بعد تعذر وصول سيارات الاسعاف الفلسطينية بسبب القصف الاسرائيلي· ورغم توفير ممر آمن لسيارات الاسعاف، إلا ان الرحلة من رفح الى مدينة غزة والتي تصل مسافتها 40 كيلومترا استغرقتها سيارات الاسعاف المصرية في اكثر من 7 ساعات بسبب العراقيل التي اتخذتها سلطات الاحتلال وزيادة عدد الحواجز التي مرت عليها السيارات·
وقام وفد من الحزب الوطني الحاكم في مصر يضم الامين العام للحزب صفوت الشريف وجمال مبارك واعضاء الامانة العامة للحزب أمس بزيارة الجرحى الفلسطينيين في مستشفيات العريش ثم قاموا بزيارة تفقدية لمعبر رفح وقدموا قافلة طبية مهداة من الحزب الوطني الى الهلال الاحمر الفلسطيني لنقلها الى غزة تضم 8 سيارات اسعاف مجهزة تجهيزا طبيا متقدما و28 حافلة تضم 7 وحدات لاجهزة رعاية مركزة وثلاجة كبيرة لحفظ مشتقات الدم واسرة للعمليات ومهمات للجراحات وحاويات خيوط جراحية وادوية·
من الاردن ، عبرت 15 شاحنة محملة بمساعدات انسانية عاجلة امس جسر الملك حسين متوجهة الى غزة لمساعدة القطاع المحاصر · وقال رجب زبيدة مساعد الامين العام للاغاثة والتعاون في الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية في بيان ان ''القافلة تحمل 215 طنا من المواد التموينية وخبزا وطرودا غذائية ومياها اضافة الى مستلزمات طبية وأدوية سيتم توزيعها بالتعاون مع (الاونروا)''·
الى ذلك ، اضطرت سفينة تنقل مساعدات من قبرص الى غزة الى العودة ادراجها بعد ساعات على ابحارها بعدما تعرضت لاعطال ميكانيكية· وقالت كارين بالي من حركة ''فري غزة'' (غزة الحرة) ومقرها في الولايات المتحدة لوكالة فرانس برس ''السفينة في طريق العودة الى لارنكا بعدما تعرضت لمشاكل ميكانيكية خلال الرحلة''· واضافت من دون تفاصيل كثيرة ''ينتظر مهندس بحري في المرفأ ليرى ما يمكن القيام به''· وتنقل السفينة مجموعة من الناشطين المؤيدين للفلسطينيين بينهم نواب اوروبيون واطباء· وكانت ابحرت الاثنين باتجاه غزة من لارنكا في قبرص·
في باريس ، اعلنت الخارجية الفرنسية امس ان فرنسا سترسل الى اسرائيل طائرتين محملتين ب76 طنا من المساعدات الانسانية لسكان قطاع غزة· وقال المتحدث باسم الخارجية اريك شوفالييه ان الطائرة الاولى ستتوجه الى اسرائيل اليوم الاربعاء وان السلطات الاسرائيلية اعطت موافقتها لنقل المساعدات الى قطاع غزة·
واضاف ان طائرة ثانية ستتوجه الجمعة لنقل مزيد من المساعدات ''عبر الطريق نفسه على الارجح''· واوضح ان فرنسا تنوي ايضا اقامة مستشفى ميداني وان موقعه لا يزال قيد الدرس·
وقال المتحدث ان الفريقين الطبيين الفرنسيين التابعين لمنظمات غير حكومية تمكنا من الدخول الى قطاع غزة وان فريقين اخرين يستعدان لذلك· وهذان الفريقان مستقلان لكنهما حظيا بدعم باريس للحصول على اذن للتوجه عبر نقاط العبور مع مصر او اسرائيل الى قطاع غزة الذي يشهد معارك دامية بين الجيش الاسرائيلي وحركة المقاومة الاسلامية حماس راح ضحيتها عدد كبير من المدنيين·
وفي دمشق ، انطلقت امس دفعة رابعة من المساعدات الغذائية والطبية والألبسة الشتوية من سوريا الى قطاع غزة، حسبما افادت وكالة الانباء السورية ·
وقالت الوكالة ان ''الدفعة الرابعة من المساعدات السورية تتألف من 38 شاحنة محملة ب 800 طن من المساعدات الغذائية والمستلزمات الطبية والالبسة الشتوية للتخفيف من معاناة اهلنا في غزة جراء العدوان الاسرائيلي المتواصل مقدمة من المواطنين السوريين من كافة المحافظات السورية''

اقرأ أيضا

مقتل 5 عراقيين على يد "داعش" غرب الموصل