سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

ابتعد فريق خورفكان في صدارة دوري الدرجة الأولى، بعد فوزه الصعب على مضيفه العروبة بهدف أحرزه البرازيلي رودريجو من ركلة جزاء في الدقيقة 60، وذلك في قمة الجولة الـ 13 للدوري على استاد خليفة بن زايد بنادي العروبة، ورفع خورفكان رصيده إلى 29 نقطة، بينما تجمد رصيد العروبة عند 24 نقطة.
ووضع لاعبو العروبة مرمى الحارس منصور البلوشي تحت ضغط المحاولات الهجومية المكثفة، عن طريق البرازيلي أديلسون بيريرا والنيجيري كوامي كاريكاري وسالم الشهياري، وذلك وسط حالة من الحذر التزم بها أصحاب الأرض بتكتيك المدرب العراقي عبدالوهاب عبدالقادر الذي يعتمد دائماً على التوازن دفاعاً وهجوماً.
ولاحت فرصة ثمينة أمام سعيد الشهياري لاعب العروبة لافتتاح التسجيل، بعد أن واجه الحارس البلوشي لكن الكرة علت المرمى بقليل في غياب التركيز المطلوب، بعد مرور 7 دقائق من صافرة البداية، ثم كرر كوامي المحاولة وكاد يهز الشباك بتسديدة خادعة ارتدت من العارضة في الدقيقة 13. وواصل العروبة الضغط على مرمى خورفكان عن طريق العمق والأطراف، دون ترجمة الفرص التي لاحت لكل من أديلسون والشهياري والزيودي.
بدأ خورفكان المشاركة في الهجوم، وشهدت الدقيقة 24 تسديدة زاحفة من البرازيلي رودريجو أبعدها أحمد الحوسني حارس العروبة بصعوبة إلى ركلة ركنية، ثم توغل عادل جمال معتمداً على مهاراته الفردية، وسدد كرة أرضية أبعدها الحوسني بقدمه إلى ركنية في الدقيقة 30.
وتراجع الحكم يحيى الملا عن احتساب ركلة جزاء احتسبها للعروبة، إثر لمسة يد على المدافع سيف محمد في الدقيقة 32، بعد إشارة من المساعد الثاني طلال النعيمي وسط احتجاج لاعبي العروبة.
ورد خورفكان بهجمة سريعة عن طريق عبدالقادر قمبر، لكن الكرة ابتعدت قليلاً عن الزاوية اليمنى للحارس أحمد الحوسني في الدقيقة 40، ثم محاولة ثانية من عادل صقر افتقدت التركيز بتسديدة بعيدة عن المرمى في الدقيقة 43، ليعلن الحكم بعدها عن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.
وبدا الشوط الثاني بجرأة هجومية كبيرة من لاعبي خورفكان على مرمى أحمد الحوسني، عن طريق الثلاثي عادل قمبر ورودريجو وعادل جمال، من دون تهديد حقيقي على المرمى، بسبب صلابة مدافعي العروبة خصوصاً علي ربيع ونهيان سعيد.
واحتسب الحكم يحيى الملا ركلة جزاء لخورفكان، بعدما تعرض عبدالقادر قمبر لعرقلة واضحة من حسن زايد، تصدى لها رودريجو وأسكنها بنجاح في الزاوية اليمنى مانحاً فريقه الأفضلية في النتيجة بحلول الدقيقة 60.
واندفع لاعبو العروبة نحو مرمى الضيوف لمعادلة النتيجة، ولاحت لهم 3 فرص أخطرها تسديدة مانع عبدالله التي أبعدها الحارس البلوشي في الوقت المناسب في الدقيقة 84، ولم تجد المتابعة المطلوبة، ثم محاولة أخرى من عمر حسن شتتها الدفاع في الدقيقة 90 ليعلن الحكم بعدها عن صافرة النهاية لمصلحة خورفكان بهدف نظيف.
وشهدت المواجهة الثانية في الجولة ذاتها فوز التعاون على مضيفه مصفوت بهدف حمل توقيع التونسي محمد بن حمودة في الدقيقة 44، ليعيد سيناريو المواجهة السابقة أمام حتا، بعدما قاد فريقه للفوز أيضاً بإحرازه هدف المباراة الوحيد في الشوط الأول، ليرفع التعاون رصيده إلى 10 نقاط، بينما تجمد رصيد مصفوت عند 5 نقاط في ذيل الترتيب.