رأس الخيمة (الاتحاد)

تخطى العربي جميع الصعوبات أمام حتا، أمس الأول، وتفوق عليه بهدف بتوقيع المهاجم الروماني ميهاي أليكسندر ضمن الجولة الـ13 لدوري الدرجة الأولى، وذلك بفضل التكتيك الصربي للمدرب ستيلوفيتش بالتوازن الدفاعي والهجومي، ليصعد إلى المركز السابع برصيد 13 نقطة، والذي يعد أفضل نتيجة للفريق منذ عودته للمشاركة في دوري الدرجة الأولى منذ 3 مواسم.
وكشفت مباراة حتا أمس الأول عن القدرات المميزة لجميع اللاعبين، التي وضعتهم أمام أفضل حالة من التطور الفني في الدور الثاني، إذ بدا الفريق قادراً على التحول من مرحلة التراجع الدفاعي إلى الجرأة الهجومية الفعالة، على نحو منحه إعلان نفسه بقوة ضمن أفضل الفرق تطوراً في الدوري، كما شكلت براعة الحارس الشاب يحيى إبراهيم إضافة قوية للفريق، في ظل الجهود الكبيرة التي قام بها مدرب الحراس عبدالرحمن لاميدو.
وأوضح لاميدو أنه لم يستغرب تألق الحارس يحيى إبراهيم أمس الأول أمام حتا وفي المباراة الماضية أمام الحمرية رغم الخسارة بهدف نظيف مشكوك في صحته، موضحاً أن الجهود الكبيرة من إدارة النادي منحت الفريق فرصة الوصول إلى هذه المرحلة المتطورة من المستوى الفني، الأمر الذي قاد الفريق لإظهار الشخصية القوية في كل المباريات الماضية.
وأضاف: المدرب ستيلوفيتش عمل على جوانب علمية متطورة في الفترة التي شهدت وجوده مع الفريق، وكنا ندرك أن الأمور أمام مرحلة جيدة من التطور مع مرور الوقت، والمستوى الفني الجيد في الدور الثاني أكد هذه الحقيقة، وهناك الأفضل الذي يمكن أن يحققه الفريق في المواسم المقبلة، لأنه يملك مجموعة جيدة من اللاعبين الذين يمثلون مستقبله، إلى جانب رؤية النادي لكل ما يمكن أن يعزز حضوره القوي في المباريات.
وأكد أن أن مستوى الحارسين يحيى إبراهيم وأيوب عمر يبشر بمستقبل كبير في عالم الكرة خلال الفترة القادمة.