دبي (الاتحاد) اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، ترسية عقد مشروعي تطوير التقاطع السابع على شارع الشيخ زايد، وتطوير شارعي اليلايس والأصايل، بتكلفة مليار و200 مليون درهم. ويسهم المشروعان في تعزيز محاور الربط بين شارع الشيخ زايد وشارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات، وتخفيف الحركة المرورية على شارع الشيخ زايد، بتحويل حركة المركبات القادمة من أبوظبي على شارع الشيخ زايد، إلى شارع اليلايس، وصولاً لشارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات، كما يسهمان في دعم الحركة الاقتصادية، وحركة البضائع من وإلى ميناء جبل علي. وقال مطر الطاير، المدير العام رئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات: «يأتي المشروع تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بالبدء الفوري بتنفيذ مشاريع الطرق وأنظمة النقل التي اعتمدها سموه مؤخراً، لمواكبة التنمية المستمرة التي تشهدها إمارة دبي، وتلبية متطلبات النمو والتوسع العمراني، وتحقيق السعادة للسكان، كما يأتي ضمن حزمة مشاريع الطرق المعتمدة، لتسهيل الوصول والتنقل لموقع معرض (إكسبو 2020)». وأشار إلى أن المشروع يسهم في رفع الطاقة الاستيعابية لمحور شارع اليلايس، ليصل لقرابة 10 آلاف مركبة في الساعة، في كل اتجاه، وسيسهم كذلك في تقليص زمن الرحلة بين التقاطع السابع، على شارع الشيخ زايد وشارع الشيخ محمد بن زايد، إلى قرابة أربع دقائق. وأضاف: «يتضمّن مشروع تطوير التقاطع السابع على شارع الشيخ زايد الذي تبلغ تكلفته 393 مليون درهم، إنشاء جسر مكوّن من أربعة مسارات من شارع اليلايس ليتفرع إلى جسرين، بسعة مسارين لكل منهما، وسيكون الأول باتجاه إمارة أبوظبي، والآخر باتجاه شارع دوبال إلى منطقة وميناء جبل علي، ويتضمن أيضاً تطوير حركة الانعطاف لليمين لتكوّن ثلاثة مسارات من شارع الشيخ زايد، إلى شارع اليلايس شرقاً، ومسارين من شارع اليلايس إلى شارع الشيخ زايد بالاتجاه إلى دبي، وكذلك إنشاء مسارين بالاتجاه من شارع الشيخ زايد إلى شارع دوبال، ومسارين من شارع دوبال إلى شارع الشيخ زايد، بالاتجاه إلى إمارة أبوظبي. كما يتضمن المشروع تحسين الإشارات الضوئية عند مداخل ميناء جبل علي رقم 1 و2، وإنشاء جسر آخر مكوّن من مسارين، لخدمة الحركة المرورية القادمة من شارع دوبال، في منطقة وميناء جبل علي، مروراً أعلى شارع الشيخ زايد، باتجاه شارع اليلايس شرقاً». وأوضح المدير العام، رئيس مجلس المديرين للهيئة، أنه ضمن مراحل مشروع الطرق الموازية، سيجري تطوير شارع اليلايس الذي يمتد بطول ستة كيلومترات من شارع الشيخ زايد، عند التقاطع السابع إلى شارع الشيخ محمد بن زايد، عند تقاطع الحوض، بالإضافة إلى تطوير شارع الأصايل ليربط منطقة جبل علي الصناعية، بمنطقة جزر جميرا وتلال الإمارات بطول خمسة كيلومترات، بتكلفة إجمالية للشارعين 792 مليون درهم. وأوضح مطر الطاير أن «الهيئة» أنجزت مؤخراً المرحلة الأخيرة من مشروع تقاطع الحوض المُجسَّر، الواقع بين شارعي الشيخ محمد بن زايد واليلايس، بتكلفة 228 مليون درهم، وتضمّن المشروع تحويل دوار الحوض المحكوم بإشارات ضوئية إلى تقاطع حُـر مجسَّر، رُوعي فيه استيعابه لمسار قطار الاتحاد، كما شمل توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد، في المنطقة الممتدة من تقاطع الحوض إلى تقاطع الشارع المؤدي لمطار آل مكتوم، من ثلاثة مسارات في كل اتجاه إلى ستة مسارات في كل اتجاه بطول 11 كيلومتراً، وتنفيذ شارع خدمة على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد، في المسافة الممتدة من تقاطع شارع الخيل، إلى دوار الحوض، بطول نحو أربعة كيلومترات، لتسهيل حركة الدخول والخروج، من وإلى المشاريع التطويرية المجاورة.