الإمارات

الاتحاد

تدابير خاصة تقيد صرف «نسايدس» لعلاج مصابي «كورونا»

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أصدرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، تدابير خاصة بصرف بعض الأصناف الدوائية للمصابين بفيروس «كورونا» المستجد «كوفيدـ 19»، مشيرة إلى أن هذه التدابير تأتي في إطار حرص الوزارة على ضمان سلامة ومأمونية استخدام المنتجات الطبية بما يخدم مصلحة المرضى ويعزز المنظومة الصحية في الدولة، في ظل انتشار عدوى فيروس «كورونا» المستجد.
وقالت الوزارة: «هذه التدابير هي إجراء احترازي لحين صدور نتائج الأبحاث الطبية الخاصة بمأمونية الأدوية من أصناف NSAIDS «نسايدس» عند استخدامها لدى المصابين بعدوى من خلال الجهات العالمية المختصة».
وأبلغت الوزارة في كتابها لمدراء الصيدليات الحكومية والخاصة بالدولة، أنه في حال طلب صرف دواء من أصناف «نسايدس»، مثل «ايبوبروفين» أو مشتقاته، أو «أسبرين»، فإنه يجب التنبيه على المتعامل الذي سيستخدم مثل هذه الأصناف بإنه غير مفضل استخدام هذه المنتجات في حال وجود أي أعراض، مثل السعال والحمى والزكام، أو أي من أعراض البرد الأخرى دون استشارة الطبيب، وتصنف أدوية «نسايدس» على أنها مُسَكِّنات وخافضات للحرارة من نوع مضادات الالتهاب غير الستيرويديَّة،
ونصحت الوزارة، الجهات الصيدلانية، بأنه يفضل بدلاً من استخدام المنتجات المذكورة، استخدام فئة المسكنات الأخرى مخفضات الحرارة، مثل paracetamol «باراسيتا مول» وهي أفضل في الظروف الراهنة.
ولفتت الوزارة، إلى أنه في حالات العلاج طويل الأمد، فإنه بإمكان المرضى الاستمرار في تناول الأدوية القائمة على دواء «نسايدس»، والاسبرين، كجزء من العلاج الذي يخضعون إليه، وألا يتوقفوا عن أخذ أدويتهم دون استشارة الطبيب، مطالبة الصيدلي بإرشاد المتعامل ونصحه بضرورة التواصل إلكترونياً أو من خلال الهواتف المجانية للجهات الصحية، للذين يعانون من أعراض البرد ليتم تشخيصه عن بعد من قبل مقدمي الخدمات الصحية ولاتخاذ الإجراء اللازم.
وفي سياق متصل، قررت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، السماح للمرضى الموصوف لهم أدوية مزمنة الحصول عليها دفعة واحدة لمدة ثلاثة أشهر لضمان عدم تعرضهم لخطر الإصابة بالعدوى بسبب تكرار زيارتهم للمنشآت الصحية على مستوى الدولة في الوقت الحالي، وحتى أشعار آخر.
ودعت الوزارة، المناطق الطبية والمستشفيات والصيدليات والعاملين الصحيين، إلى التقييد بالقرار والعمل على تطبيقه على أحسن وجه وبكل دقة، مؤكدة أن هذا القرار يأتي في إطار الحرص على ضمان مصلحة المرضى وتعزيز منظومة الدولة، خاصة مع ظروف انتشار عدوى فيروس «كورونا» المستجد «كوفيدـ 19»، في الوقت الراهن.
وأشارت الوزارة، إلى أنه بإمكان المريض إرسال نسخة من هويته إلى المنشأة الصحية مع تحديد الطبيب المعالج قبل يومين على الأقل من موعد تجديد وصف الأدوية المزمنة الخاصة به، وذلك لتجهيز الأدوية في الصيدلية مسبقاً، مشددة على حرصها على الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتبعة وزيادة في تسهيل إجراءات حصول المرضى على أدويتهم مع مراعاة متطلبات حماية الصحة العامة في المجتمع، ومنع انتشار الأمراض السارية. وأوضحت، أنه يمكن استلام الأدوية بناءً على تقييم نسخة من هوية المريض الذي وصف له الأدوية ودون لزوم حضور المريض بصفة شخصية للمنشأة الصحية لاستلام الوصفة ودون اللازم لحضوره إلى الصيدلية لاستلام الدواء شخصياً.

اقرأ أيضا

«الخارجية» تدعم فناني الإمارات بشراء أعمالهم التشكيلية