الاقتصادي

الاتحاد

الأسهم المحلية ترتد هبوطاً

متعاملون في سوق أبوظبي للأوراق المالية  (أرشيفية)

متعاملون في سوق أبوظبي للأوراق المالية (أرشيفية)

حاتم فاروق (أبوظبي)

ارتدت مؤشرات الأسواق المالية المحلية، هبوطاً أمس، بعد جلستين من المكاسب القوية، بالتزامن مع سيطرة النزعة البيعية على تعاملات المؤسسات والمحافظ الأجنبية، نتيجة حالة الخوف التي سادت الأسواق العالمية، جراء تفشي فيروس «كورونا»، ولجوء البعض من المستثمرين لعمليات جني أرباح سريعة في محاولة لتعويض بعض الخسائر.
وتأثرت الأسهم القيادية المدرجة بقطاعي البنوك والعقار بالضغوط البيعية، متجاهلة القرارات والمحفزات الصادرة عن الجهات التنظيمية والرقابية المعنية بأسواق المال، فيما سجلت فيه معظم مؤشرات الأسواق المالية الخليجية تراجعات متباينة، ما عدا سوقي السعودية والبحرين اللذين واصلا مسيرة الصعود بـ 3.4% و0.3% على التوالي.
وسجلت القيمة الإجمالية للتداولات، نحو 361.8 مليون درهم، بعدما تم التعامل مع 382.2 مليون سهم، من خلال تنفيذ 5964 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 59 شركة مدرجة.
وارتد مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، خلال الجلسة، متراجعاً بفعل زيادة وتيرة الضغوط البيعية، التي طالت عدداً من الأسهم البنكية والعقارية، بقيادة «أبوظبي الأول» و«اتصالات»، ليغلق منخفضاً بنسبة 3.84%، عند مستوى 3770 نقطة، بعدما تم التعامل على 31.9 مليون سهم، بقيمة بلغت 97.2 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1567 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 26 شركة مدرجة.
وتأثر مؤشر سوق دبي المالي، بسيطرة النزعة البيعية على معظم الأسهم المدرجة، وفي مقدمتها «إعمار» و«دبي الإسلامي»، ليغلق على انخفاض قدره 0.76% عند مستوى 1809 نقطة، بعدما تم التعامل على 350.3 مليون سهم، بقيمة بلغت 264.6 مليون درهم، من خلال تنفيذ 4397 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 33 شركة مدرجة.
وفي سوق أبوظبي، تصدر سهم «رأس الخيمة العقارية» مقدمة الأسهم النشطة بالكمية، بعدما تم التعامل على أكثر من 5.3 مليون سهم، ليغلق على ثبات عند سعر 0.398 درهم، فيما جاء سهم «أبوظبي الأول» في مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً مع نهاية الجلسة تداولات بنحو 25.1 مليون درهم، ليغلق على هبوط عند 9.79 درهم، خاسراً 51 فلساً عن الإغلاق السابق.
وفي دبي، جاء سهم «أمانات» في صدارة الأسهم النشطة بالكمية، بنحو 100.1 مليون سهم بسعر 0.645 درهم للسهم، بقيمة إجمالية بلغت نحو 57.5 مليون درهم، مرتفعاً بنسبة 11.78%، فيما جاء سهم «إعمار» في مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً مع نهاية الجلسة تداولات بلغت 61.7 مليون درهم، ليغلق على تراجع بنسبة 0.86% عند سعر 2.30 درهم، خاسراً فلسين عن الإغلاق السابق.

اقرأ أيضا

«غرفة دبي»: خطة لدعم عمال البناء والإنشاءات