أبوظبي (الاتحاد)

سجلت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أرباحاً معدلة بقيمة 2.5 مليار درهم لعام 2019 قبل استقطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك، بحسب بيان صادر عن الشركة أمس.
وقال البيان «شكّل هامش أرباح الصهر لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك لعام 2019 ما يعادل الـ 14%، لتصنّف من بين المراتب الأولى عالمياً».
وأضافت الشركة أنها حافظت على مكانتها كأكبر منتج للألمنيوم عالي الجودة في العالم من حيث حجم مبيعات المنتجات ذات القيمة المضافة للعملاء الخارجيين، والتي بلغت 2.3 مليون طن أي 87.4% من إجمالي المبيعات، بيعت لأكثر من 400 عميل في أكثر من 50 دولة. وتجتذب المنتجات ذات القيمة المضافة أسعاراً زيادةً على السعر العالمي الذي يحققها الألمنيوم القياسي، مما مكنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم من زيادة قيمة إنتاجها من الألمنيوم.
وباعت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم 2.60 مليون طن من المعدن عام 2019 مقارنة بـ 2.64 مليون طن في 2018، إلا أن الشركة اكتسبت حصة سوقية أكبر في العديد من الأسواق الرئيسية ومع العملاء الرئيسيين.
وبلغت المبيعات المحلية في صناعة منتجات الألمنيوم النهائية، 294 ألف طن، أي انها شكلت زيادة قدرها 7%. ونمت صناعات الالمنيوم حول شركة الإمارات العالمية للألمنيوم لتصبح واحدة من أهم الصناعات في دولة الإمارات.
وقال عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: «بسبب ظروف السوق في العام الماضي، تثبّتنا بشكل أكبر من استراتيجيتنا للسيطرة على إمداداتنا من البوكسيت والألومينا، للتقليص من تعرضنا لأسعار المواد الخام المتقلبة. وأكملنا عمليات البناء عام 2019، وحقّقنا تقدمًا كبيرًا في تسارع الإنتاج في كل من مشاريعنا للنمو الاستراتيجي».