الرياضي

الاتحاد

موندو ديبورتيفو: برشلونة أمتع العالم في احتفالية مثيرة بلا جوائز

أجمعت الصحف الإنجليزية على أن النتيجة التي حققها أرسنال حافظت على حظوظه في استكمال المشوار الأوروبي، على الرغم من أن الأفضلية ما زالت في مصلحة البارسا، فيما قالت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية إن البارسا أمتع العالم في مهرجان كبير ولكنه خرج من هذه الاحتفالية الكروية بلا جوائز، في إشارة إلى تألقه على مستوى الأداء وفشله على مستوى النتيجة، كما أبرزت الصحيفة تصريحاً لجوارديولا تحت عنوان: “البارسا لم يكن بهذا التألق من قبل”.

وارتبط التفاؤل الإنجليزي بسيناريو موقعة الإمارات التي بدأت باكتساح هجومي للبارسا إلا أنه لم يسفر في نهاية المباراة إلا عن التعادل بثنائية لكل فريق. كما أشادت الصحف بنجم أرسنال سيك فابريجاس الذي حصل على لقب “البطل” في غالبية عناوين الصحف البريطانية، فقد قالت صحيفة التايمز: “سيسك البطل تعرض لكسر في الساق”، وقالت صحيفة الصن: “سيسك سجل ركلة الجزاء بساق مكسورة”. من جانبها، عنونت صحيفة “الميرور” تقريرها الذي رصد المباراة بقولها: “سيسك مصدر الإلهام حافظ لأرسنال على أمل التأهل”.

وأجمعت الصحف الإسبانية على أن مباراة أرسنال والبارسا لم تشهد النهاية العادلة، خاصة أن الفريق الكتالوني كان الطرف الأفضل، وخاصة في شوط المباراة الأول، ونقلت الصحف تصريحات تشافي التي قال فيها: “قدمنا مباراة كبيرة، وكانت لنا أفضلية واضحة إلا أننا فشلنا في حسم التأهل في المباراة الأولى، ويجب علينا أن نستمر في تقديم المستوى الجيد في مباراة العودة لكي نضمن التأهل إلى الدور القادم”.
ومن جانبها، قالت صحيفة “ماركا” إن أرسنال نجا بأعجوبة وتجنب خسارة قاسية بالنظر إلى سيطرة البارسا على 60 دقيقة من المباراة، وقالت صحيفة “الـ بايس” إن أرسنال نجح في مقاومة توهج البارسا، ووصفت أداء الفريق الإسباني بـ “المذهل” وأشادت بالمباراة الكبيرة التي قدمها إبراهيموفيتش على وجه التحديد.

اقرأ أيضا

السهلاوي: ظروف التعاقد مع يوفانوفيتش انتهت