الاتحاد

عربي ودولي

عباس : السلطة جاهزة لتسلم مسؤولياتها·· وتباطؤ إسرائيل يهدد السلام

رام الله - وكالات الانباء: أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس امس 'جاهزية السلطة الفلسطينية لتسلم كافة مسؤولياتها' في المناطق التي تنسحب منها القوات الاسرائيلية· ووجه عباس أقوى انتقاد لإسرائيل منذ الاتفاق على هدنة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي آرييل شارون قبل شهر· وقال عباس إن تأخر إسرائيل في تنفيذ التزاماتها يشكل خطرا على ما نجح الجانبان في إحرازه ويعطي ذرائع لمن يخططون لتخريب عملية السلام بأكملها· وقال 'ابومازن' في خطاب ألقاه في افتتاح الدورة العاشرة والاخيرة للمجلس التشريعي 'اثبتنا التزامنا وجديتنا باحترام تعهداتنا التي تكرست في تفاهمات شرم الشيخ رغم استمرار الاحتلال وقلة الامكانات (···) الا ان التلكؤ الاسرائيلي غير المبرر في تنفيذ التزاماته ما زال مستمرا على صعيد اطلاق سراح الاسرى واعادة المبعدين وضمان امن المطاردين واخلاء مختلف المناطق في الضفة' الغربية·
وتابع قائلا 'شددنا باستمرار على ان الجهد الامني المنتظر منا يظل قاصرا وعاجزا دون مسار سياسي يطلق المفاوضات لتنفيذ استحقاقات خارطة الطريق وللبدء بمناقشة قضايا الوضع النهائي'·
واعلن اللواء عزالدين الشريف محافظ طولكرم ان اجهزة الامن الفلسطينية جاهزة لتسلم مسؤولياتها الامنية فى المحافظة خلال الساعات القادمة ، مشيرا الى ان الاتفاق مع الجانب الاسرائيلى يقضى بازالة جميع الحواجز العسكرية· واشار الشريف الى انه سيتم نشر اكثر من 2500 من قوات الامن والشرطة الفلسطينية فى مواقعها التى تواجدت فيها قبل سبتمبر عام 2000 وعلى امتداد المحافظة واقامة حواجز ثابتة وطيارة ومنع اى تجاوز على القانون· واتهم مستشار رئيس السلطة الفلسطينية لشؤون الامن القومي العميد جبريل الرجوب امس اسرائيل بالمماطلة في تنفيذ الانسحابات المتفق عليها مع الفلسطينيين من مدن الضفة الغربية المحتلة· واعتبر الرجوب في تصريح الى ذاعة 'صوت فلسطين' انه من الواضح وجود مماطلة اسرائيلية لتنفيذ الاستحقاقات التي تم الاتفاق عليها في شرم الشيخ·

اقرأ أيضا

"التايمز": 17 مليار دولار «مصروفات الدوحة» لسرقة تنظيم المونديال