الرياضي

الاتحاد

مانشستر يونايتد يطمئن كابيللو على حالة روني

بدا أن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم قد أبلغ الإيطالي فابيو كابيللو مدرب منتخب إنجلترا بأن الإصابة التي تعرض لها المهاجم واين روني لن تبعده عن الفريق خلال نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا هذا الصيف.

وكان مهاجم إنجلترا قد تعرض لالتواء في كاحله خلال مباراة مانشستر أمام مضيفه الألماني بايرن ميونيخ بدور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا أمس الأول الثلاثاء مما أدى لظهور مخاوف من دخول اللاعب في سباق مع الزمن للحاق بكأس العالم. وكعادته لم يدل مانشستر يونايتد بأي تصريحات رسمية عن الإصابة ولكن يعتقد أن النادي الإنجليزي أبلغ كابيللو بأن الأشعة التي أجريت لروني أظهرت أنه تعرض لإصابة طفيفة في الأربطة ولا يعاني من أي كسور. وأجريت الأشعة للاعب الشاب في ميونيخ قبل عودته إلى إنجلترا أمس الأربعاء مما يثبت في حد ذاته أن التورم الذي يعاني منه روني ليس واضحاً بالدرجة التي كان يمكن أن يكون عليها لو كانت الإصابة أكثر خطورة. وبمجرد وصوله مانشستر توجه روني إلى مستشفى في منطقة “والي رينج”. ويتوقع ابتعاد روني عن الملاعب لفترة تتراوح ما بين ثلاثة أو أربعة أسابيع.

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر