الرياضي

الاتحاد

الأهلي يغلق الملف الآسيوي ويستعد للوصل في الدوري

أغلق الأهلي الملف الآسيوي مؤقتاً، وعاد الفريق الأول لمواصلة التدريبات اليومية على ستاد راشد استعداداً للقاء الوصل الخميس القادم، مع استئناف الدوري بعد فترة توقف. وكان الجهاز الفني للأهلي قد منح لاعبيه راحة يوم مساء أمس الأول، على أن يواصل الفريق تدريباته الجادة على ملعبه حتى موعد مباراة الوصل التي يعول عليها الجهاز الفني كثيراً للاستمرار في الصحوة المحلية، والتي عادت للفريق في أعقاب رحيل المدرب الهولندي تن كات.

وقرر المدرب التونسي نور الدين العبيدي أن تكون تدريبات اليوم مسائية فقط، على أن يبدأ في التدريبات على فترتين صباحية ومسائية، اعتباراً من الغد، قبل أن يخفف الحمل التدريبي والبدني بشكل تدريجي.
وعقد العبيدي جلسة مطولة مع لاعبيه قبل التدريبات التي دخلها الفريق بعد الراحة السلبية التي حصلوا عليها عقب مباراة الهلال السعودي بدوري أبطال آسيا، والتي انتهت بخسارة الأهلي بثلاثة أهداف لهدفين، وطلب العبيدي من لاعبيه ضرورة التركيز في المرحلة القادمة، ومواصلة المشوار لنهاية الدوري والحرص على تحقيق نتائج إيجابية للتقدم في الترتيب، وإنهاء الموسم بشكل أفضل من بدايته التي كانت غير متوقعة، وحرص المدرب التونسي على رفع معنويات الفرسان موجهاً لهم الشكر على الروح القتالية التي تمسكوا بها وخسارتهم بشرف أمام الهلال السعودي بعد مباراة ماراثونية كانوا الأقرب لإنهائها لصالحهم لولا عدم التوفيق.

ولم يغلق الجهاز الفني ملف دوري الأبطال نهائياً أو يفقد الأمل في المنافسة على التأهل، حيث لا تزال هناك فرصة أمام الفرسان، وإن كانت ضئيلة، حيث يحتاج الفريق للفوز على مس كرمان في دبي، ومن ثم تحقيق الفوز على السد القطري في الدوحة، على أن ينجح الهلال في الفوز هو الآخر على مس كرمان في إيران والسد في الرياض ليتجمد رصيد السد وكرمان عند 6 نقاط، وفي المقابل يرتفع رصيد الأهلي إلى 7 نقاط ويتأهل ثانياً للمجموعة، وهي المعادلة التي تبدو صعبة المنال، ولكنها في نهاية الأمر ليست مستحيلة، وهو ما يجعل الجهاز الفني للأهلي أكثر تركيزاً في التدريبات، وتصحيح الأخطاء الفنية، خاصة بعدما استقر على تشكيل ثابت، بدأ يعرف به الأهلي طريق المرمى بعد فترة من سوء المستوى العام للفريق تحت قيادة الهولندي تن كات.
وعلى الجانب الآخر، يغيب عن التدريبات البرازيلي باري الذي سبق، وأجرى جراحة في الأنف، على أن يواصل فيصل خليل مشاركته في التدريبات لاستعادة حساسيته الفنية ولياقة المباريات، تمهيداً للمشاركة كأساسي خلال الفترة المقبلة، على الرغم من احتياج فيصل لفترة أطول، إلا أن حماس اللاعب ورغبته في العودة سريعاً لقيادة خط الهجوم مع شقيقه الأصغر أحمد خليل كانت واضحة خلال الفترة الأخيرة.
وينتظم في مران اليوم جميع اللاعبين باستثناء المصابين، أملاً في الدخول في التشكيلة الأساسية التي ينوي الجهاز الفني اعتمادها لمباراة الوصل في الدوري، والتي يعتبرها الجهاز عنق الزجاجة بالنسبة لفريقه.
ورفض المدرب التونسي نور الدين خوض أي مباراة ودية خلال الأسبوع الجاري قبل مواجهة الوصل، مشيراً إلى أن مباراتي الهلال بدوري الأبطال كانت خير إعداد للفريق لاستكمال مشوار الدوري.

اقرأ أيضا

ترامب: أريد عودة المشجعين إلى الملاعب