الرياضي

الاتحاد

منتخبنا يطلب اللعب مع إسبانيا ودياً مايو المقبل

سبيت خاطر يحاول السيطرة على الكرة رغم رقابة مدافع أوزبكستان

سبيت خاطر يحاول السيطرة على الكرة رغم رقابة مدافع أوزبكستان

أكد يوسف عبدالله الأمين العام لاتحاد الكرة أن منتخبنا الأول طلب اللعب مع نظيره الإسباني قبل إقامة نهائيات كأس العالم بجنوب أفريقيا، على أن تقام التجربة في النمسا خلال المعسكر الخارجي لـ”الأبيض”.
وأضاف أن اتحاد الكرة تجمعه علاقة قوية بنظيره الإسباني بناء على اتفاقية التعاون الموقعة بين الطرفين، حيث تحظى هذه التجربة، بأولوية لدى منتخبنا في برنامج مبارياته الودية المقبلة، وفي حال موافقة المنتخب الإسباني على خوض التجربة ستكون الثانية في البرنامج بعد لقاء الجزائر 4 يونيو.
وأوضح أن اتحاد الكرة يسعى بالتنسيق مع الجهاز الفني إلى خوض سلسلة من المباريات الودية القوية مع منتخبات مشاركة في كأس العالم بالدرجة الأولى، حتى تقام التجربة في أجواء شبه رسمية، ووسط اهتمام كبير وجدية عالية تحقق النتائج المرجوة للاعبينا.

وعن بقية التجارب أكد يوسف عبدالله أن اتحاد الكرة خاطب منتخبات أخرى مثل الكاميرون ومولدوفا للعب ودياً في النمسا، خلال مايو المقبل وخلال الأسبوع المقبل، سيتم اعتماد الجدول النهائي للتجارب، وإتمام اتفاقيات مع الاتحادات الصديقة.
وبالنسبة للأخبار التي تناقلتها صحف أرجنتينية حول إقامة مباراة ودية بين “الأبيض” والأرجنتين في دبي 29 مايو المقبل، نفى الأمين العام أي اتصالات بين الطرفين، مؤكداً أن الاتحاد الإماراتي اعتذر عن خوض مباراة ودية في دبي قبل سنتين، وذلك بسبب طلب الاتحاد الأرجنتيني الحصول على حوالي 2 مليون دولار.
وأضاف أيضاً أن الخبر ليس دقيقاً لأن سفر منتخب التانجو من الأرجنتين إلى جنوب أفريقيا أقرب من دبي إلى جنوب أفريقيا، الأمر الذي لا يساعد منتخب التانجو على إقامة مباراة ودية في الإمارات قبل أيام قليلة من انطلاقة كأس العالم.

ومن جهة أخرى، سافر أمس السلوفيني كاتانيتش مدرب المنتخب الأول وإسماعيل راشد مدير المنتخب إلى النمسا من أجل معاينة مقر إقامة المعسكر الخارجي، والتأكد من توافر كل متطلبات نجاح العمل وترتيب جدول التدريبات مع المتعهد، وذلك من أجل إنهاء كافة الإجراءات الإدارية مبكراً، خاصة أن فترة إقامة المعسكر في مايو المقبل تشهد توافر العديد من المنتخبات والفرق العالمية في نفس المكان، الأمر الذي يتطلب استكمال كافة الجوانب التنظيمية مبكراً استعداداً للاستحقاقات المقبلة، أبرزها كاس الخليج في نوفمبر المقبل وكاس أمم آسيا يناير 2011.

وأوضح إسماعيل راشد قبل سفره إلى النمسا أن الجهازين الفني والإداري يعملان منذ فترة على مراقبة اللاعبين، والتأكد من جاهزية العناصر التي سيتم دعوتها للمعسكر الصيفي، بالإضافة إلى متابعة الحالة الصحية للاعبين المصابين بالتنسيق بين طبيب المنتخب والأجهزة الطبية في الأندية، كما يجري أيضاً الاتصال بالأجهزة الإدارية لتلقي التقارير عن حالات اللاعبين الذين ابتعدوا عن صفوف الأبيض خلال الفترة الماضية، وذلك من أجل جمع فكرة شاملة عن كافة العناصر التي يسعى المدرب للاستفادة منها.
وأوضح أيضاً أن عودة بعض اللاعبين أسعدت الجهازين الفني والإداري مثل مشاركة فيصل خليل في مباراة الأهلي مع الهلال السعودي ضمن دوري أبطال آسيا أمس الأول باعتباره مكسباً حقيقياً، نظراً لما يمثله من إضافة كبيرة لصفوف الأبيض، خاصة أن منتخبنا يعاني من نقص واضح في المهاجمين.

ويتابع الجهاز الطبي أيضاً إصابة الحارس ماجد ناصر بكسر في عظمة لوح الكتف وكسر آخر في منطقة المفصل، وذلك بعد الاصطدام العنيف بأحد لاعبي النصر السعودي في إياب قبل نهائي “خليجي الأندية”، وذلك من أجل الاطمئنان على حالة اللاعب حتى يتواجد مع زملائه في المعسكر الخارجي مايو المقبل.

اقرأ أيضا

مدرب «أبيض الشباب» ينتظر قرار «المنتخبات»