الاتحاد

الرياضي

الكعبي: الاستعانة ببيوت الخبرة العالمية لتنظيم ماراثون زايد 2011

30 ألف متسابق شاركوا في النسخة الأخيرة لسباق نصف الماراثون قبل تحويله إلى ماراثون كامل في 2011

30 ألف متسابق شاركوا في النسخة الأخيرة لسباق نصف الماراثون قبل تحويله إلى ماراثون كامل في 2011

أشاد الفريق الركن (م) محمد هلال سرور الكعبي رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي رئيس اللجنة المنظمة لسباقات ماراثون زايد الدولي بالنجاح الكبير الذي حققه سباق نصف ماراثون زايد الدولي 2010، الذي أُقيم ظهر الخميس الماضي بمنطقة كاسر الأمواج في كورنيش أبوظبي.

وأكد الكعبي أن السباق أُقيم بناءً على توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبدعم سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، وبرعاية كريمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

وأضاف: “ما كان لهذا الماراثون أن يحقق النجاح لولا المشاركة الإيجابية والتفاعل الرائع من سمو راعي السباق الذي أعطى الحدث الرياضي الأغلى في العالم قيمة وزخماً رائعين تسابقت في نقله كبريات الوكالات والقنوات والمواقع الرياضية المتخصصة، مما ساهم في عكس اسم الإمارات وعاصمتها أبوظبي عالياً خفاقاً، حيث جاء السباق الذي شارك فيه أنجال الشيوخ بمستوى المناسبة والاسم الغالي والتوجيهات السامية والدعم المستمر والرعاية الكريمة والمشاركة القياسية والجوائز المالية القيمة”.
وقال عقب اجتماع اللجنة المنظمة العليا الذي عقدته عقب السباق مباشرة بنادي ضباط القوات المسلحة ترجمة لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة راعي الحدث الرياضي وتنفيذها على الفور استعداداً لإقامة سباق ماراثون زايد لعام 2011، بعد أن وجه سموه بتحويل السباق من نصف الماراثون لمسافة 21 كلم، لسباق ماراثون لمسافة 42 كلم، استثماراً للقدرات الفنية والتنظيمية والمشاركة القياسية والبنية التحتية التي تتمتع بها العاصمة أبوظبي، والتي أشاد بها نائب رئيس الاتحاد الدولي بارو فرانسسيكو الذي أعلن عن قدرة الإمارات على تنظيم بطولة العالم بكفاءة عالية لما شاهده ووقف عليه خلال زيارته القصيرة للبلاد.

وأضاف: “تم الاتفاق بعد تقييم شامل وسريع لكافه مراحل السباق منذ بدء التسجيل وحتى لحظة التتويج ومغادرة ضيوف البلاد كافه الترتيبات التي تمت من الجهات المساهمة في النجاح الذي تحقق”.

وأكد أنه تقرر الاستعانة ببيوت الخبرة العالمية لتنظيم ماراثون زايد لعام 2011 من خلال بعض الشركات العالمية المتخصصة، التي سبق أن أشرفت على ماراثون لندن وأولمبياد بكين وسباق زايد الخيري في نيويورك وسباقات الماراثون العالمية بهدف الإعداد الجيد للماراثون المقبل لعام 2011 ترجمه لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بالإعداد المبكر للسباق القادم الذي سيكون حديث العالم بإذن الله.

وجدد شكره لكافه الجهات التي ساهمت في النجاح وخص بالشكر الوزارات ذات العلاقة والاتحاد النسائي العام والمرشدات ومجلس أبوظبي للتعليم ومجلس أبوظبي الرياضي والقوات المسلحة وشرطة أبوظبي بكافه إدارتها وأقسامها ومنطقة أبوظبي التعليمية والمناطق التعليمية المختلفة وبلدية أبوظبي والشركات الراعية ولجنة الرياضة للجميع والاتحاد الرياضي للمؤسسات وإدارة فندق قصر الإمارات ونجوم الفن والشعراء والأندية الرياضية بالدولة والمراكز التجارية ووسائل الإعلام كافه المحلية والإقليمية والدولية وضيوف المهرجان الرياضي الكبير وفي مقدمتهم أعضاء اللجنة التنظيمية للرياضة النسائية بدول التعاون الخليجي.

من ناحية أخرى، افتتح أبطال نادي الثقة للمعاقين صفحة جديدة لسجل إنجازاتهم في موسم 2010 بحصد المراكز الأولى في سباق نصف ماراثون زايد الدولي.
واحتل أبطال نادي الثقة للمعاقين للعام الثاني على التوالي المراكز الأولى في السابق لمسافة 6 كم، حيث حقق البطل العالمي بدر عباس المركز الأول، وجاء من خلفه البطل الأولمبي إبراهيم سالم، كما حقق البطل محمد القايد المركز الثالث والميدالية الذهبية، بينما جاء في المركز الرابع لاعب نادي دبي للرياضات الخاصة محمد وحداني.
ويعتبر سباق نصف ماراثون زايد الدولي باكورة إنجازات نادي الثقة للمعاقين لعام 2010 ليكمل به مسلسل الإنجازات التي تحققت في العام الماضي وتكون انطلاقة قوية لفرسان الإرادة خلال العام الماضي الذي يشهد العديد من التحديات على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، وتأتي البطولة كخير إعداد للاعبين قبل المشاركة في ملتقى العين الدولي وبطولة فزاع لألعاب القوى والتي يسعى خلالها اللاعبون للوجود القوي بين أبطال العالم.
من جانبه، ثمن طارق سلطان بن خادم رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين الإنجاز الذي حققه اللاعبون، مؤكداً أن هذه البطولة تحمل حباً وعرفاناً وتخليداً لذكرى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، كما أكد أن هذه البطولة ستكون دافعاً قوياً للاعبين خلال العام الجديد والتي نسعى من خلالها إلى توسيع مشاركتنا العالمية والوجود القوي في كافة المناسبات.
كما أكد عيسى مخشب أمين السر العام رئيس اللجنة الرياضية بالنادي أن ما حققه أبطال نادي الثقة للمعاقين للعام الثاني على التوالي يؤكد هيمنتهم لسباقات الكراسي المتحركة للمسافات الطويلة، مؤكداً أهمية هذه البطولة للاعبين كأول مشاركة لهم هذا العام.
من ناحية أخرى، استقبل أحمد سالم المظلوم المدير التنفيذي لنادي الثقة للمعاقين الأبطال لدى عودتهم من السباق بالورد

اقرأ أيضا

«المؤقتة» تحسم مصير تجمع «الأبيض» في يناير