الاتحاد

الرياضي

الخبر المشؤوم يضاعف من أحزان السد

إصابة عنيفة لأيمرسون

إصابة عنيفة لأيمرسون

المصائب لاتأتي فرادى، هكذا هو حال الفريق الأول لكرة القدم بنادي السد القطري حامل كل الألقاب في الموسم الماضي الذي يبدو أن المشكلات والأزمات تصر على ألا تفارقه على الإطلاق، فما أن تنفس عشاق الزعيم الصعداء بعد انتهاء مشكلة المدرب الهولندي كو أدريانسي مع الإدارة ولو بصفة مؤقتة قبل مباراة قطر الأخيرة في الجولة السادسة عشرة لدوري المحترفين -والتي عاد خلالها الفريق لمسيرة الانتصارات بهدف يتيم لنجمه الدولي علي عفيف بعد غياب مباراتين على التوالي- حتى صعق السداوية بالخبر المشؤوم الذي تناوله الموقع الرسمي للنادي أول من أمس بأن النجم البرازيلي إيمرسون لن يلحق بالفريق في المباريات القادمة، وربما لنهاية الموسم بسبب إجرائه عملية جراحية في منطقة حساسة من الجسم سيغيب بسببها عن الملاعب لمدة شهر بالكامل أو أكثر، بالإضافة لشهر آخر راحة بعد إجراء العملية الجراحية حتى يعود بعدها لقطر بعد توقيعه لعقد الانضمام لصفوف الفريق لتزيد بذلك معاناة السداوية الذين كانوا يمنون أنفسهم بانضمام اللاعب الفوري لدعم هجوم الفريق وزيادتة قوة استعداداً لخوض غمار منافسات البطولة الآسيوية والاستعداد المبكر لها من الآن بعد أن بات الأمل ضعيفاً في الفوز بلقب الدوري الذي حسمه الغرافة تقريباً·
ويواجه أدريانسي مأزقاً حقيقياً هذه الأيام في التدريبات نظراً لغياب عدد كبير من نجوم الفريق بسبب ارتباطهم مع المنتخبات الوطنية·
من ناحية أخرى، أفلت الأرجنتينى ماورو زاراتي مهاجم الفريق الصاعد من العقوبة المالية الكبيرة التي كانت تنتظره بسبب تأخره في العودة إلى الدوحة في الوقت المحدد له بعد انتهاء إجازته القصيرة التي حصل عليها بمناسبة أعياد الميلاد وغاب زاراتي عن مباراة قطر الأخيرة لهذا السبب وهو ما أثار استيـــــاء الإدارة والجهاز الفني الذي توعد اللاعب، لكن التـــــقارير الطبية التي حصل عليها اللاعب من أحد المستشــــــفيات أكدت تعرضه لوعكة صحـــــية وآلام شديدة في المعدة اضطر على إثرها الدخول إلى المستشفى وحصل على التقارير الطـــــبية التي سلمها للجهاز الفني ليثبت صحة كلامه·
زاراتي صرح لوسائل الإعلام مدافعاً عن نفسه قائلاً: أعترف بالفعل أنني لم أقدم المستوى المنتظر مني حتى الآن والذي يرضيني شخصياً قبل أي شخص آخر، ولكنني لديّ الكثير لأقدمه بالفعل للزعيم خلال المرحلة القادمة، وسأبذل قصارى جهدي في التدريبات حتى أعود من جديد للتشكيلة الأساسية، وأثبت أنني لست صفقة فاشلة كما يردد البعض، مضيفاً أنه واجه ظروفاً صعبة منذ قدومه إلى الدوحة في أول تجربة احترافية خارج الأرجنتين بسبب اختلاف ظروف المعيشة وطرق اللعب وعوامل أخرى كثيرة مهمة لأي لاعب حتى ينسجم مع فريقه·
زاراتي، أكد أنه لن يقبل بديلاً عن النجاح مع السد؛ لأنه يريد أن يكون دائماً متالقاً، ورحب بالمنافسة مع أي لاعب؛ لأنه يثق تماماً فى قدراته الفنية كلاعب·
الجدير بالذكر أن اللاعب لا يشارك بصفة دائمة مع الفريق، ودائماً مايكون أسيراً لدكة البدلاء، وهو مايجعله يشارك مع فريق الرديف فقط، ويواجه انتقادات حادة بسبب عدم تقديمه للمستوى الذي يلائم مبلغ العشرين مليون التي تكلفها السد لإتمام التعاقد معه فى بداية الموسم·
السد تنتظره مواجهة قوية مع الغرافة متصدر الدوري عند استئناف المسابقة يوم 19 يناير الجاري في لقاء قمة ينتظره الجمــــــيع ويسعى فيه الزعيم لإيقاف زحـــــف الفهود الذي لم يخسر حتى الآن في أي مباراة وقد انتهى اللقاء الأول بالتـــــعادل الإيجابى 3/ ·3
من ناحية أخرى، اقترب نادي الوكرة من التعاقد مع لاعب نادي النجف والمنتخب الأولمبي العراقي حيدر عبودي، حيث أبدى اللاعب موافقته المبدئية على الانضمام لصفوف الموج الأزرق خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير الجاري على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر نظراً لارتباطه بعقد رسمي مع فريقه لمدة موسمين، ومن المنتظر أن يتم حسم الصفقة خلال اليومين القادمين فور وصول رئيس جهاز الكرة الشيخ ناصر بن حسن آل ثاني من الإمارات غداً، حيث إنه موجود مع الفريق بمعسكره التجريبي برأس الخيمة·
عبودي من مواليد 26 مارس 1986 وهو أحد العناصر الأساسية بالمنتخب الأولمبي العراقي وشارك مؤخراً في تصفيات آسيا الأولمبية وأحرز هدفاً في مرمى الهند وهو مرشح للانضمام لصفوف المنتخب الأول بديلاً لعلي رحيمة الذي أصيب، وسيكون عبودي بديلاً في قائمة الفريق لمواطنه حـــــيدر عبيد الذي ســــــيرحل بعد اتفــــــاق الإدارة معه ودياً·

اقرأ أيضا

الأندية الأوروبية الكبرى تجدد تهديدها بمقاطعة كأس العالم للأندية