الاقتصادي

الاتحاد

الأسهم اليابانية تصعد إلى أعلى مستوى منذ أكتوبر 2008

ياباني يمر أمام لوحة تعرض حركة أسهم طوكيو التي ارتفعت بقوة أمس

ياباني يمر أمام لوحة تعرض حركة أسهم طوكيو التي ارتفعت بقوة أمس

صعدت الأسهم اليابانية أمس إلى أعلى مستوى منذ أكتوبر 2008، وسط موجة ارتفاعات لبورصات الأسهم العالمية دفعت المؤشر الأوروبي لملامسة أعلى مستوى خلال 18 شهراً، مدعومة ببيانات إيجابية حول الاقتصاد الكلي.
أنهت الأسهم اليابانية تعاملات الأمس في بورصة طوكيو للأوراق المالية بارتفاع كبير على خلفية تحسن مؤشر ثقة المستثمرين في الاقتصاد الياباني للفصل الربع على التوالي.
وارتفع مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية 1.4 بالمئة ليغلق على أعلى مستوى خلال 18 شهراً للجلسة الثالثة على التوالي مدعوماً بتراجع الين بعدما بلغ أدنى مستوياته أمام الدولار وبصعود أسهم الموارد بفضل ارتفاع أسعار السلع الأولية.
وقال لاعبون بالسوق إن معنويات المستثمرين ارتفعت بدعم من تحسن معنويات الشركات اليابانية وكذلك بدء تداول سهم
داي ايتشي للتأمين على الحياة والذي بدأ المعاملات بارتفاع 14 بالمئة فوق سعر الطرح العام الأولي الأمر الذي عزز عمليات الشراء.
وارتفع مؤشر نيكي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى 154.46 نقطة إلى مستوى 11244.10 مسجلاً أعلى مستوى إغلاق منذ أوائل أكتوبر من عام 2008، وصعد مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.7 بالمئة الي 985.26 نقطة.
كما ارتفعت بورصة هونج كونج بمقدار 297.65 نقطة بنسبة 1.4 في المئة لتقفل عند 21537 نقطة.
وقد بلغت قيمة التداول 69.32 مليار دولار هونج كونج (8.94 مليار دولار أميركي) مقارنة بقيمة تداول أمس الأول التي بلغت 67.06 مليار دولار هونج كونج (8.65 مليار دولار أميركي).
كذلك ارتفعت الأسهم الصينية عند الإقفال مدفوعة بارتفاع أسهم شركات العقارات.
وارتفع مؤشر شنغهاي المجمع الرئيسي في بورصة شنغهاي للأوراق المالية بمقدار 38.32 نقطة بنسبة 1.23 في المئة ليصل إلى 3147.42 نقطة، وارتفع مؤشر شنتشن المركب في بورصة شنتشن للأوراق المالية 191.71 نقطة بنسبة 1.53 في المئة ليصل إلى 12686.06 نقطة.
وارتفعت قيمة التداول المجمعة للبورصتين لتصل إلى 277.60 مليار يوان (40.64 مليار دولار أميركي)، بارتفاع عن 219.76 مليار يوان في يوم التداول الأسبق.
وارتفعت أسعار 803 أسهم وانخفضت اسعار 75 سهماً في بورصة شنغهاي، وارتفعت اسعار 786 سهماً وانخفضت أسعار 113 سهماً في بورصة شنتشن.
وفي أوروبا واصلت الأسهم مكاسبها لتسجل مستوى جديداً هو الأعلى في 18 شهراً بعدما ساهمت بيانات إيجابية لقطاع الصناعات التحويلية في أوروبا والصين في تعزيز المعنويات وكانت أسهم البنوك بين أكبر الرابحين على المؤشر.
وبحلول الساعة 08.15 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم كبرى الشركات الأوروبية 0.9 بالمئة إلى 1087.77 نقطة بعدما سجل أعلى مستوياته في 18 شهرا عند 1088.91 نقطة في وقت سابق.
وكانت أسهم البنوك بين أكبر الرابحين إذ صعدت أسهم باركليز واتش.اس.بي.سي وسوسيتيه جنرال وبي.ان.بي باريبا ودويتشه بنك بين 0.5 و1.5 بالمئة.
وساهم ارتفاع في الإنتاج والطلبيات الجديدة في زيادة نشاط قطاع الصناعات التحويلية الألماني بأسرع وتيرة له منذ أبريل 2000 في مارس المنصرم في حين سجل قطاع الصناعات التحويلية في سويسرا أعلى مستوياته في ثلاثة أعوام ونما نشاط المصانع في فرنسا بأسرع وتيرة في 40 شهراً. وأظهر مسحان انتعاش قطاع الصناعات التحويلية الصيني الشهر الماضي مع ارتفاع الطلبيات في إشارة لنمو جيد للناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول.

اقرأ أيضا

النفط يهوي مع تراجع الطلب