بكين (وكالات)

أفاد الرئيس الصيني شي جين بينج، أمس، أن بلاده ستساهم في اقتصاد عالمي مستقر من خلال مواصلة دفع الإصلاح والانفتاح، وتوسيع الوصول إلى الأسواق، وتحسين بيئة الأعمال، وتوسيع الواردات والاستثمار الخارجي، داعياً إلى شنّ ما وصفه بـ«حرب عالمية ضد كوفيد-19».
وأدلى شي بتصريحاته في بكين أثناء حضوره القمة الافتراضية الاستثنائية لقادة مجموعة العشرين بشأن «كوفيد-19»، عبر رابط فيديو.
وقال شي للقمة: «إن الصين ستزيد من المعروض من المكونات الصيدلانية الفعالة والضروريات اليومية وإمدادات مكافحة المرض وغيرها من الإمدادات، للسوق الدولية».
وأوضح أن الصين ستواصل أيضاً اتباع سياسة مالية استباقية وسياسة نقدية حكيمة.
وأكد الرئيس الصيني أن العالم بحاجة إلى أن يكون حازماً في خوض حرب عالمية شاملة ضد تفشي مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، مضيفاً: «إن المجتمع الدولي يجب أن يتحرك بسرعة لوقف تفشي الفيروس».
وتابع قائلاً: «إن الصين، مسترشدة برؤية بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية، ستكون مستعدة بشكل أكبر لمشاطرة ممارساتها الجيدة، وإجراء بحث مشترك وتطوير العقاقير واللقاحات، وتقديم المساعدة حيثما أمكنها، إلى الدول المتضررة من التفشي المتزايد».