الاقتصادي

الاتحاد

7,8 مليون ريال صافي أرباح شركات السياحة بسوق مسقط خلال 2009

أحد المواقع السياحية في عمان حيث يتوقع ان تسجل شركات القطاع نمواً في ارباحها خلال العام الحالي

أحد المواقع السياحية في عمان حيث يتوقع ان تسجل شركات القطاع نمواً في ارباحها خلال العام الحالي

تراجعت أرباح شركات السياحة والفندقة المدرجة في سوق مسقط للأوراق المالية إلى 7.84 مليون ريال (75 مليون درهم) بتراجع 30.98% مقارنة بصافي ربح بلغ 11.36 مليون ريال خلال عام 2008، وفقا لتقرير مركز “ معلومات مباشر”.

وقال التقرير إن الهدوء خيم على تعاملات أسهم شركات السياحة و الفندقة المقيدة بسوق مسقط للأوراق المالية منذ بداية 2010 حيث أن 3 أسهم من إجمالي 7 في مجال السياحة والفندقة المقيدة بالسوق لم يتم التداول على أسهمها منذ بداية 2010، في الوقت الذي يتعافي فيه القطاع من الخسائر التي ألمت به من جراء الأزمة المالية العالمية وما تلاها من ظروف سيئة للمناخ السياحي في المنطقة بسبب وباء انفلونزا الخنازير خلال عام 2009.

وتأثرت شركات القطاع بشكل متفاوت بالمناخ السياحي غير الملائم ليتراجع صافى أرباح الشركات عن عام 2009 في مجمله بنسبة 30.98%، حيث حققت كل من “فنادق البريمي” و “ظفار للسياحة” نمو في خسائرها مقارنة بعام 2009 , لتصل خسائر “ فنادق البريمي “ الى 132.01 ألف ريال مقارنة 50.77 ألف ريال خلال عام 2008 بنسبة 160.01% , ونمت خسائر “ظفار للسياحة” بنسبة 141.35% لتصل إلى 167.07 ألف ريال.

وتراجعت أرباح باقي شركات السياحة المقدية عدا “ فنادق الداخلية “، حيث تراجعت أرباح “ فنادق الباطنة” بنسبة 84.8% لتصل إلى 86.09 ألف ريال، وتبعها “عمان للفنادق “ بنسبة 52.11% لتصل الى 1.54 مليون ريال , و “ العالمية للفنادق “ بنسبة 24.15% لتصل الى 2.84 مليون ريال , كما تراجعت أرباح “ فنادق الخليج “ خلال العام إلى 3.03 مليون ريال بنسبة 11.08%.
وانفردت فنادق الداخلية بنمو الأرباح خلال عام 2009 لتصل إلى 642.22 ألف ريال بنمو 18.93% مقارنة بأرباح بلغت 539.99 ألف ريال خلال 2008 .

واستطاع سهم “ فنادق الداخلية “ الارتفاع فى اخر جلسة تم التداول عليه بها وهى جلسة 24 مارس 2010 إلى سعر 3.79 ريال للسهم بنمو 72.04% عن إغلاقه بنهاية عام 2009 البالغ 2.203 ريال للسهم من خلال 7 صفقات على 486.96 ألف سهم بقيمة 2.04 مليون ريال .. في حين تراجع سهم “عمان للفنادق” من صفقة و احدة على 4 آلاف سهم الى سعر 3.6 ريال للسهم مقابل 3.678 ريال هي إغلاق السهم بنهاية عام 2009. وتوقف التداول على أسهم “ فنادق الباطنة” في مطلع أكتوبر 2009 , وتوقف التداول على أسهم “فنادق البريمي” منذ بداية أكتوبر 2007، ولم يتم التداول على سهم من أسهم “العالمية لإدارة الفنادق” منذ نهاية أكتوبر 2005.

ولم تتسم التعاملات على الأسهم الـ 4 التي يتم التداول عليها منذ بداية 2010 بالنشاط مقارنةً بأقرانها في باقي قطاعات السوق العماني فلم يتغير إغلاق سهم “ فنادق الخليج المحدودة “ عن إغلاقه في عام 2009 البالغ 11 ريال للسهم، ولم يتجاوز حجم التداول الـ 456 سهما من خلال صفقة واحدة تمت في 21 مارس 2010. ولم يحدث تغيير على سهم “ظفار للسياحة” أيضًا ليظل عند مستوى الـ 0.950 ريال للسهم من خلال 4 صفقات بإجمالي 456 كان آخرها في فبراير 2010 .

وأظهرت المؤشرات المالية لأسهم شركات السياحة والفندقة العمانية المقيدة بسوق مسقط تفوق شركة “ فنادق الداخلية” من حيث العائد على أصول الشركة لتصل إلى 17.94%، تلاها الشركة “ العالمية لإدارة الفنادق “ بنسبة 17.81%، وحققت “ فنادق الخليج” عائدا بنسبة 9.12% لأصول الشركة و” عمان للفنادق “ بنسبة 4.66% , ولم تتجاوز نسبة عائد “ فنادق الباطنة “ 2.25% من أصول الشركة.

وحازت “فنادق الخليج” على النسبة الأكبر من القيمة السوقية بين أقرانها من الشركات العمانية العاملة فى مجال السياحة والفندقة، حيث بلغت القيمة السوقية للشركة 34.28 مليون ريال عماني تمثل 44.06% من إجمالي القيم السوقية لهذه الشركات البالغ 77.79 مليون ريال عماني، وتلاها شركة “ عمان للفنادق” بـ 20 مليون ريال بما يوازي 25.45% من القيمة السوقية الإجمالية لهذه الشركات .. في حين لم تتجاوز نسبة “ ظفار للسياحة “ 10.28% من إجمالي القيمة السوقية لشركات السياحة والفندقة المقيدة.
تتوقع منظمة السياحة العالمية نمو حركة السياحة الدولية بنسبة تتراوح بين 3 و 4 في المائة عام 2010 على النطاق العالمي و بين 5 و 9 في المائة في إقليم الشرق الأوسط و بين 4 و 7 المائة في شمال إفريقيا. وتتأكد التوقعات المتحسنة لعام 2010 بارتفاع حاد مشجع بما يسمى بمؤشر الثقة الخاص بقطاع السياحة .. موضحة أن الاتجاه التصاعدي للأشهر الأخيرة من 2009 كان ملحوظا أيضا في بيانات النقل الجوي الصادرة عن اتحاد النقل الجوي الدولي iata واتحادات إقليمية مختلفة للنقل الجوي ووفقا لاتحاد النقل الجوي الدولي كانت حركة المسافرين إيجابية منذ سبتمبر 2009 بعد سنة من الهبوط وبصورة عامة انخفضت حركة المسافرين حتى نوفمبر بنسبة 4%.

اقرأ أيضا

النفط يصعد والأسواق تتابع اجتماع «أوبك+»