الاتحاد

الرياضي

عبدالله عيسى لاعب الطوارئ في الشعب

عبدالله عيسى

عبدالله عيسى

عبدالله عيسى لاعب الشعب الصاعد ''20 سنة'' موهبة فرضت نفسها في الجولة الثامنة للدوري حينما قاد الانتفاضة الشعباوية في موقعة زعبيل مهديا الكوماندوز اغلى 3 نقاط، حيث كان حديث الجمهور الشعباوي الذي شبهه بعدنان الطلياني نجم الشعب السابق ولاعب القرن متطلعا لطلياني آخر في بيت الكوماندوز·
عبدالله عيسى من مواليد دوري الموسم الماضي حينما اكتشفه التونسي يوسف الزواوي بعد تصعيده في نهاية الموسم عندما غاب المحترف الإيراني علي سامرة هداف الدوري لـ 4 مباريات، حيث وجد المدرب التونسي ضالته في عبدالله ''لاعب الطوارئ'' بعد تحويل مركزه من صانع ألعاب إلى مهاجم لسد النقص في الهجوم بسبب غياب سامرة، حيث كان عند حسن ظن مدربه ليشركه لطفي البنزرتي في موقعة الفهود في شوط اللعب الثاني بعد غياب المحترف الإيراني ''ميثم'' للطرد وانتهاء مهمته ليدخل لاعب الطوارئ الفرحة في قلوب الشعباوية في مباراة لن تبارح ذاكرتهم ليحرر اللاعب شهادة ميلاده في القلعة الشعباوية·
بدأ اللاعب الشعباوي مسيرته بفرق المراحل السنية بالنادي وعمره لم يتجاوز الـ 7 سنوات، حيث تم تسجيله في فريق 9 سنوات وعمره 8 سنوات بعد أن اظهر موهبته الكروية·
وقام الزواوي مدرب الشعب السابق بتصعيد عبدالله عيسى ''سنة ثانية شعب'' في الموسم الماضي باعتبار ان كرة الإمارات موعودة بمهاجم سيكون له شأن إذا حافظ على مستواه·
وأعرب عبدالله عيسى في تصريح لـ''الاتحاد الرياضي'' عن سعادته باللعب في ناد قدم عدنان الطلياني لاعب القرن، مشيرا إلى أن الطلياني رمز من رموز كرة الإمارات ولن تنجب ملاعب الإمارات لاعبا بمواصفات عدنان، موجها الشكر إلى كل من شبهه بالطلياني في شبابه·
وكشف اللاعب الصاعد أنه وقع عقدا احترافيا في بيت الكوماندوز لـ 5 سنوات يتطلع خلالها إلى أن يقدم مستوى جيدا·
وقال: الشعب فريق مقاتل لا يستسلم لاعبوه، حيث تجده مشاكسا في أصعب المواقف، فهو يلعب بروح الفريق الواحد، ويملك إدارة واعية هيأت المناخ الملائم للاعبين، كما يضم النادي مدربا على درجة عالية من الكفاءة هو التونسي لطفي البنزرتي الذي أعاد الثقة للاعبين والروح القتالية للكوماندوز، مؤكدا جدارة المدرب العربي و مشيرا إلى أن مشاركة المحترف التونسي الجديد عادل الشاذلي خلال المباريات المقبلة سيكون لها مردودها الايجابي·
وقال: احلم بارتداء قميص الأبيض بعد أن شاركت خلال فترات سابقة في تجمعات المناطق ''الشارقة'' للاعبين المتميزين ولعبت مع منتخب الشباب في التجربة الودية أمام سوريا، مشيرا إلى انه يسعى أن يكون أساسيا في فرقة الكوماندوز·
وحول هدف الفوز الغالي الذي أحرزه في مرمى الإمبراطور قال الهدف جاء بمجهود فردي بعد انطلاقي من وسط الملعب، مشيرا إلى انه لم يدفع مدافع الوصل وإنما هو'' كتف قانوني''·

اقرأ أيضا

الشامسي يتراجع عن استقالته من اتحاد الشطرنج