الاتحاد

عربي ودولي

الاتحاد الأوروبي: «الطاقة الذرية» المعنية بالمنشآت النووية الإيرانية

قالت المفوضية الأوروبية أمس إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية هي الجهة المختصة بتفتيش المنشآت النووية الإيرانية، تعقيبا على دعوة طهران مبعوثين أوروبيين لجولة في المواقع هذا الشهر.
وقالت مفوضية الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون إنها لم ترد بعد على الدعوة الإيرانية التي أرسلت إلى بعض السفراء منهم مبعوثون بالاتحاد الأوروبي من الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، قبل أسابيع فقط من الجولة الثانية من المحادثات بين إيران والمجموعة الدولية (5+1) حول برامجها النووية.
وقال مايكل مان المتحدث باسم آشتون “هناك عملية جارية، من مسؤولية الوكالة الدولية للطاقة الذرية زيارة” المواقع النووية الإيرانية. وأوضح “تقع على عاتقهم مهمة تفتيش المنشآت النووية الإيرانية”، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي تلقى دعوة.
وقال مان إن آشتون تنتظر استئناف المفاوضات حول البرنامج النووي الإيراني في اسطنبول في نهاية الشهر الحالي. وقال ردا على سؤال حول قبول الاتحاد الأوروبي أو رفضه عرض طهران “لم نرد على الخطاب”.
وإضافة إلى المجر التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، دعت إيران دولتين هما الصين وروسيا من دول مجموعة (5+1) .كما دعت طهران أيضا مجموعة دول عدم الانحياز في مجلس حكام الوكالة ودول أعضاء في الجامعة العربية في مجلس الحكام إلى زيارة مصنع تخصيب اليورانيوم في نطنز (وسط) ومصنع آراك (وسط) الذي يعمل بالمياه الثقيلة.

اقرأ أيضا

متظاهرون في كييف يطالبون زيلينسكي بعدم الرضوخ لضغوط موسكو