الاتحاد

عربي ودولي

قتيلان و6 جرحى باعتداءات واعتقال 40 شخصاً في العراق

قتل شخصان وأصيب 6 آخرون بينهم 4 إيرانيين أمس باعتداءات في عدة مدن عراقية. واعتقلت القوات الأمنية العراقية بمساعدة قوة مشتركة أميركية في بعض الأحيان، 40 شخصاً بينهم 5 من ضباط الجيش السابق لم تعرف أسباب اعتقالهم.
ففي محافظة ديالى قتل جندي عراقي وأصيب شرطي بصدامات وقعت بسبب عدم توقف موكب للجيش عند نقطة تفتيش للشرطة في ناحية الحديد غرب بعقوبة.
وفي بغداد اغتال مسلحون مجهولون أحد العاملين في وزارة الإسكان بمنطقة الوزيرية شمال بغداد بأسلحة كاتمة للصوت. وفي التاجي شمال بغداد أصيب 4 من الزوار الإيرانيين بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة تقلهم وكانوا في طريقهم إلى سامراء بصلاح الدين.
وفي كركوك أصيب شرطي بجروح خطيرة بانفجار عبوة لاصقة وضعت في سيارته غرب المدينة.
إلى ذلك اعتقلت قوة أمنية عراقية 13 مطلوبا للقضاء في نينوى بحملة دهم وتفتيش شرق الموصل. كما اعتقلت الشرطة 9 مطلوبين في الكرمة شرق الفلوجة بمحافظة الأنبار. واعتقلت قوات الأمن في ديالى 6 مطلوبين بحملات أمنية.
واعتقلت قوة أمنية عراقية وبدعم أميركي 7 أشخاص بينهم أحد المطلوبين للقضاء غرب كركوك.
كما اعتقلت قوة أخرى مشتركة 5 من ضباط الجيش السابق بعملية دهم وتفتيش شنتها في مناطق متفرقة من تكريت بصلاح الدين، بينهم لواء ركن وعقيدان وموظف في مديرية الشباب والرياضة، واقتادتهم إلى مكان مجهول.
وفي شأن آخر أفادت هيئة النزاهة المكلفة محاربة الفساد في دوائر القطاع العام أمس أن “المحكمة العسكرية في بغداد قضت في 27 ديسمبر الماضي بالحبس الشديد لمدة سنة وثلاثة أشهر، على رئيس المحكمة العسكرية في النجف بعد أن ضبطته النزاهة متلبسا بالرشوة”.
وأوضحت أن “المحكمة قررت طرده من الجيش واعتبار جريمته مخلة بالشرف”، مشيرة إلى أن تخفيف الحكم جاء “نظرا لإصابته بذبحة صدرية ووجود ورم في الدماغ حسب تقارير طبية أبرزها في القضية”.

اقرأ أيضا

إصابة فلسطيني بنيران الاحتلال في الضفة