الاتحاد

عربي ودولي

النجيفي يدعو إلى عدم تسييس الجيش العراقي

دعا رئيس مجلس النواب العراقي (البرلمان) العراقي أسامة النجيفي أمس إلى عدم تسييس الجيش العراقي وإبعاده عن “الجهوية والفئوية الضيقة”، بينما تستعد بغداد لإقامة استعراض عسكري لقطاعات الجيش اليوم يرعاه رئيس الوزراء نوري المالكي، لمناسبة الذكرى الـ90 لتأسيسه وسط إجراءات أمن مشددة.
وقال النجيفي في خطاب وزع أمس على الصحفيين بمناسبة الذكرى 90 لتأسيس الجيش العراقي، إن “المرحلة الحالية تضع القادة العراقيين أمام مسؤولية تاريخية تحتم عليهم العمل المشترك بالنهوض بمتطلبات شعبنا وفي مقدمتها بناء جيش قادر على حماية حدودنا ودرء المخاطر والتحديات الخارجية التي يمكن أن يتعرض إليها العراق”. وأضاف “من أولويات بناء هذا الجيش، ضمان ولائه المطلق للعراق، والحرص على عدم تسييسه ونأيه عن السياسة وتجاذباتها وإبعاده التام عن الفئوية والجهوية الضيقة، ”.
وذكر النجيفي أن “عملية تسليح هذا الجيش تعتبر من أكبر المهام التي يجب أن يضطلع بها العراق لضمان أمن البلد وسلامته بعد خروج القوات الأميركية بصورة نهائية أواخر هذا العام، حينها سيشهد سيادة عراقية خالصة على بره وبحره وسمائه، عندها نتوجه إلى المهمة الأصعب وهي البناء والإعمار”. وقال “نوجه رسالة حب وسلام وألفة إلى جيراننا من أشقائنا وأصدقائنا بأن العراق سيظل راعيا للسلام في المنطقة ولن يكون منطلقا لاستهداف أي دولة جارة شقيقة أو صديقة”.
وفي نفس الشأن أعلنت وزارة الدفاع العراقية أمس أن المالكي وهو القائد العام للقوات المسلحة، سيرعى اليوم استعراضا عسكريا في ساحة الاحتفالات الكبرى لقطاعات الجيش العراقي في ظل إجراءات أمن مشددة.
وذكر مصدر إعلامي بوزارة الدفاع لصحيفة “الصباح” الحكومية الصادرة أمس أن “الاستعراض الذي يرعاه المالكي، سيشمل عرضا عسكريا للقطعات البرية والجوية والبحرية والمشاة وباقي صنوف الجيش”. وأضاف أن “الوزارة وجهت دعوات كثيرة لكبار المسؤولين في الدولة والبرلمانيين ووزراء وسفراء الدول والدبلوماسيين لحضور الاحتفالية إضافة إلى حضور كبار قادة الجيش وقادة الصنوف”.
وذكر المصدر أن الاستعراض سيجري وسط “تدابير أمنية مشددة ستحيط بموقع الاستعراض”. وكان رئيس الوزراء نوري المالكي رجح الأحد الماضي في بيان رسمي إعادة النظر في بنية الجيش ورتب منتسبيه ومناصبهم واستحقاقاتهم.
من جانبه أكد قائد طيران الجيش اللواء الركن حامد المالكي أن جاهزية الوحدات العراقية ارتفعت إلى 90 %، فيما بلغت لدى الطيران 95 %. ونفى أن يكون العراق بحاجة إلى تسليح عال، كون النظام الدفاعي الذي تتبعه الوحدات العسكرية لا يتطلب تجهيزا كبيرا.

اقرأ أيضا

رئيس البرلمان العربي يدعو برلمانات العالم للاعتراف بدولة فلسطين