الاتحاد

الرياضي

فريق أبوظبي بي بي فورد يكشف عن فورد فوكس

سيارة  فورد فوكس  الجديدة

سيارة فورد فوكس الجديدة

كشفت هيئة أبوظبي للسياحة عن سيارة فريق ''أبوظبي بي بي فورد العالمي للرالي'' الجديدة خلال معرض ''أوتوسبورت'' في المملكة المتحدة، وذلك عقب النجاح الكبير لمبادرة الهيئة بالتحالف مع فريق ''بي بي فورد'' الموسم الماضي والتي توجت بالمحافظة على لقب بطولة العالم للراليات للمرة الثانية على التوالي·
وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس هيئة أبوظبي للسياحة: ''شهد تحالفنا مع فريق ''بي بي فورد العالمي للرالي'' المشاركة في 8 سباقات العام الماضي بسيارة ''فورد فوكس'' التي حملت اسم أبوظبي لما يزيد على 800 مليون مشاهد من مختلف أنحاء العالم·· وتندرج هذه الخطوة ضمن استراتيجية الترويج السياحي لأبوظبي والرامية إلى تعزيز مكانة الإمارة ضمن أسرع وجهات السياحة والرياضة والأعمال نمواً في منطقة الشرق الأوسط·
وتسعى الهيئة إلى نشر الوعي بالمقومات والخدمات السياحية المتنوعة التي توفرها أبوظبي لزوارها، بالاعتماد على الرياضات ذات الطابع الدولي''·
وقال أحمد حسين، نائب مدير عام ''هيئة أبوظبي للسياحة'' للعمليات السياحية: تحظى سباقات السيارات بمتابعة جماهيرية كبيرة، ونحصد العام الجاري ثمار مبادرتنا، حيث يشارك فريقنا ''أبوظبي بي بي فورد'' في سباقات بطولة العالم للراليات على مدار الموسم بأكمله،
وأضاف: ''تطل سيارة الفريق تحمل شعار أبوظبي على جمهور هذه الرياضة في كافة مراحل البطولة، وتساهم في ترسيخ مكانة الإمارة في مقدمة وجهات السياحة المفضلة في العالم''·
وتمنى أحمد حسين التوفيق لكافة أعضاء الفريق، من المهندسين والفنيين والسائقين بصفة عامة، والبطل الإماراتي الشيخ خالد القاسمي بصفة خاصة·
وقدم مارك دينز مدير قسم سباقات السيارات في ''فورد أوروبا'' ومالكولم ويلسون مدير فريق ''بي بي فورد العالمي للرالي'' السيارة الجديدة ''فورد فوكس'' Ford Focus RS WRC70 لرجال الإعلام خلال حفل خاص أقيم على هامش معرض ''أوتوسبورت''·
وأبدى دينز سعادته بالتحالف القائم مع هيئة أبوظبي للسياحة، مشيراً إلى أهمية هذه الشراكة في دعم حملة الفريق للمحافظة على لقبه للمرة الثالثة على التوالي، وأوضح: يعكس تصميم وشعار الفريق الجديدان أهمية هذه الشراكة في برنامجنا لبطولة العالم للراليات·
من جانبه، لفت مالكولم ويلسون إلى مرونة وكفاءة السيارة الجديدة وتصميمها المعتمد على اسم وشعار أبوظبي، مؤكداً أن ما تتمتع به من إمكانيات تضمن تحقيق نتائج إيجابية للفريق ولرياضة سباقات السرعة وللاستراتيجية السياحية للعاصمة الإماراتية على حد سواء·
ويستهل فريق ''أبوظبي بي بي فورد'' موسمه الجديد في رالي مونت كارلو خلال الشهر الجاري، حيث يقوده النرويجي ميكو هيرفونين، عقب اعتزال مواطنه ماركوس جرونهولم نهاية الموسم الماضي ·· ويضم الفريق أيضاً البطل الاسكندنافي الواعد ياري ماتي لاتفالا، 22 عاماً، الذي سيقود سيارة الفريق الثانية مع مساعده الفنلندي ميكا آنتيلا·
وتنسجم خطط فريق ''أبوظبي بي بي فورد'' بالاعتماد على المواهب الواعدة في عالم سباقات السيارات، مع برنامج هيئة أبوظبي للسياحة لتطوير جيل جديد من النجوم المواطنين في هذه الرياضة· ويشكل البطل الإماراتي الشيخ خالد القاسمي، بإنجازاته في بطولة الشرق الأوسط وبطولة العالم، نموذجاً لكافة هواة سباقات السيارات·
جدير بالذكر أن الشيخ خالد القاسمي قد شارك في أربعة راليات خلال بطولة العالم الموسم الماضي ضمن الشراكة الاستراتيجية بين هيئة أبوظبي للسياحة وفريق ''بي بي فورد''·
ومن المقرر أن يتسابق القاسمي في 10 راليات خلال العام 2008 مُختبراً مهاراته على مختلف أنواع الأرضيات والطرقات·
وأعرب الشيخ خالد القاسمي عن حماسه لانطلاق موسمه الكامل الأول في بطولة العالم للراليات، وقيادة سيارة الفريق الجديدة، التي تتميز بسرعة ومرونة أكبر من الطراز السابق·
وقال: سأخوض سباقات عديدة على أرضيات الأسفلت، ولكن الموسم يبدأ في مونت كارلو ثم السويد، حيث توجد جبال وهضاب مع احتمال تغطيتها بالجليد، وهي أرضيات تختلف عما اعتدت عليه في بطولة الشرق الأوسط للراليات''·
وأضاف: أشارك كسائق مساعد في الموسم الجديد إلى جانب الملاح الخبير مايكل أور، وأتوقع تعاون مثمر بيننا وأسعى إلى تسجيل نتائج مميزة، وأوضح أيضاً أنه يترقب رالي الأردن بشكل خاص، حيث أحرز من قبل لقبها في بطولة الشرق الأوسط للراليات، ويمتلك خبرة في التعامل مع تضاريسها وأجوائها·
وقال: سأختبر مهاراتي في مواجهة أفضل السائقين في العالم فوق طرقات أعرفها جيداً·
ونوه بدعم هيئة أبوظبي للسياحة ورئيسها معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان والذي مهد الطريق أمامه للمشاركة في هذا المحفل العالمي المرموق·
وفي إطار مبادراتها الرياضية، دشنت أبوظبي جناح الضيافة ''واحة أبوظبي'' في بطولة العالم للراليات، بهدف نشر الوعي بالإمارة في المدن والمناطق التي تستضيف جولات البطولة·
وتصاحب ''واحة أبوظبي'' الحدث في 11 رالياً ضمن برنامجه، وتمنح جمهور الرالي لمحة عن حضارة وكرم ضيافة الإمارة·
واختتم أحمد حسين: ''تعتبر واحة أبوظبي منصة مثالية للتواصل مع جمهور سباقات السيارات في أوروبا، وتعريفهم بالمقومات السياحية الفريدة في إمارة أبوظبي، وكرم الضيافة العربي الأصيل''·

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي