دبي (الاتحاد) دشنت المنتخبات الوطنية للمراحل السنية للجولف، أمس الأول، أولى مراحل استعداداتها للبطولة الخليجية للشباب تحت 18 عاماً، والناشئين تحت 15 عاماً، المقامة في ضيافة المملكة العربية السعودية من 11 وحتى 16 أبريل المقبل. وتقام المراحل الاستعدادية في ضيافة ملاعب عقارات جميرا التي تحتضن الجولة الختامية من الدوري الأوروبي، والسباق إلى دبي، كما يستعين الجهاز الفني للمنتخب بخبرات أكاديمية الجولة الأوروبية لتطوير الأداء، الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط، وثاني أفضل الأكاديميات عالمياً بعد فرنسا، التي تعد من أحدث الوسائل التكنولوجيا لتطوير أداء اللاعبين، والاعتماد على تحليل البيانات لتطوير الأداء والكشف عن نقاط الضعف والعمل على تطويرها. وتضم قائمة المنتخبات، كلاً من محمد الهاجري ومحمود سكيك ومحمد سعيد على صعيد منتخب الشباب، واللاعبين راشد العمادي وعبيد الحلو وخالد المطوع في منتخب الناشئين، على أن يرأس الجهاز الفني والإداري للمنتخب خالد مبارك الشامسي الأمين العام لاتحاد الجولف، مدير المنتخبات الوطنية، والمدرب الجديد للمنتخب التونسي سمير الحلواني. وأكد خالد الشامسي، الأمين العام للاتحاد ومدير المنتخبات الوطنية، أهمية مراحل الإعداد، وقال: تأتي مراحل الإعداد لتؤكد التزام اتحاد اللعبة في توفير كل السبل أمام لاعبي المنتخب، نحو مواصلة حصد الإنجازات، بجانب العمل على وجود أجيال مستقبلية من الإبطال، خاصة أن منتخبي الشباب والناشئين هم أساس المستقبل للفريق الأول».