الاتحاد

الإمارات

«الرقابة الغذائية» يحتجز كميات من «الفيمتو» في أبوظبي

علب «فيمتو» سعة 250 مل تظهر في أسفلها شوائب

علب «فيمتو» سعة 250 مل تظهر في أسفلها شوائب

أعلن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أمس عن حجزه كميات من منتج الفيمتو الملوث بالفطريات والبكتيريا الضارة بصحة المستهلكين والموجودة في منافذ البيع في إمارة أبوظبي خلال الجولات التفتيشية المكثفة التي نفذها المفتشون على مدار اليومين السابقين شاملة كافة الأسواق والمراكز التجارية.
وقال سعيد جاسم محمد مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بالإنابة في الجهاز إنه وبناء على قرار وزارة البيئة والمياه، فقد تم حجز كميات من منتج فيمتو للعبوات سعة 250 مل والتي تأتي عبر منافذ الإمارة من السعودية، بلد المنشأ، عن طريق الموزع الوحيد شركة العوجان.
وأضاف أن مفتشي الجهاز أحضروا خلال حملتهم التفتيشية، التي انطلقت فور شيوع نبأ اكتشاف المنتج الملوث بالفطريات الضارة، عينات عشوائية من المنتج لفحصها في مختبرات الجهاز، وتم جلب تلك العينات بتواريخ مختلفة من أسواق مدينة أبوظبي ومدينة العين والمنطقة الغربية، مشدداً على أن الجهاز عمل بكل حزم على سحب المنتج الضار كاملاً من الأسواق.
وأوضح محمد أن الجهاز استدعى المورد لسحب المنتج الملوث، مطالبا إياه بضرورة ضمان عدم إبقاء أي عبوات محتوية على أي شوائب في الأسواق.
وأكد الجهاز أن سلامة المستهلكين تعد خط أحمر لا يمكن تجاوزها، وأن الجهاز يعمل على مدار الساعة لتوفير أقصى درجات السلامة الغذائية للمستهلكين في إمارة أبوظبي، وبالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية.
وأكد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية متابعته وبشكل مكثف كافة الأحداث والقضايا المتعلقة بالسلامة الغذائية في الدولة، خاصة التي يصدر تبعاً لها قرارات من وزارة البيئة والمياه، ويتخذ إجراءاته الفورية والحازمة بمجرد ورود معلومات تفيد بوقوع مشكلات أو تجاوزات غذائية تمس سلامة المستهلكين.
وطالب مدير الاتصال وخدمة المجتمع بالإنابة المستهلكين بالتواصل مع الجهاز عبر الرقم المجاني لحكومة أبوظبي 800555 للإبلاغ عن أية شواهد أو منتجات أو ممارسات تضر بصحة المستهلكين لاتخاذ الإجراء اللازم وحماية المستهلكين.
وكانت دائرة البلدية والتخطيط بعجمان سحبت الأربعاء الماضي 230 كرتونة من مشروب «فيمتو» سعة 250 جراماً من أسواق الإمارة، لاحتوائها على بكتيريا وشوائب هلامية متكتلة، الأمر الذي يجعلها تسبب ضرراً كبيراً بالصحة العامة للمستهلكين.
وكانت بلدية الفجيرة أعلنت الأربعاء الماضي مصادرة كميات من مشروب فيمتو من عدد من المتاجر والبقالات بمنطقة مربح شمال الإمارة، لاحتوائه على شوائب مخلوطة بمادة يعتقد أنها متعفنة، بحسب مصدر في البلدية، أوضح أنه تم إدخال عينة من المشروب إلى المختبر لفحص الشوائب وتحديد مدى خطورتها على الأطفال.
من جهته، كشف مصدر مسؤول في بلدية دبي انه تمّ سحب منتج «فيمتو» من جميع المتاجر والبقالات في الإمارة، كإجراء احترازي نتيجة لما تبيّن خلال الفترة الماضية في أسواق إمارة عجمان والفجيرة من احتواء المشروب على بكتيريا وشوائب هلامية متكتلة، تؤثر سلباً على صحة المستهلكين.
وأعلن المصدر أن البلدية أخذت عينات من المشروب لفحصه في مختبر دبي المركزي، متوقعاً أن تصدر النتيجة خلال الأسبوع المقبل. وأكد أن العبوات الفاسدة من المشروب والتي تمّ كشفها لغاية اليوم في الدولة محصورة بالشحنات المصنّعة في شهر 11 الماضي، وليس جميع منتجات الشركة.
وقال انه فور صدور النتيجة، سوف تعدّ البلدية تقريراً وترفعه إلى وزارة البيئة والمياه التي تضم الأمانة العامة للبلديات، كونها الجهة الاتحادية المخولة اتخاذ الإجراءات المناسبة في ما يخص منتج «فيمتو» أو الشركة المصنّعة في المملكة العربية السعودية.
وأضاف أن بلدية دبي ليست الجهة الوحيدة التي تقوم بالفحوصات اللازمة، لافتاً إلى أنه وزارة البيئة تتلقى أيضاً نتائج الفحوص المخبرية لمشروب «فيمتو» من الفجيرة وأبوظبي أيضاً.
وأضاف أن للشركة المصنّعة مراكز توزيع في مختلف إمارات الدولة، إلا أنها غير مسؤولة عن فساد المشروب، بالإضافة إلى مصنع تملكه الشركة لإنتاج أصناف غذائية مختلفة.
ولفت المصدر إلى أنه يفترض بالشركة السعودية إصدار تقرير فني بعد القيام بالتحقيقات المطلوبة، تشرح فيه وبالتفاصيل ما حصل بالنسبة للشحنة الفاسدة من مشروب «فيمتو». واعتبر أن هذا الإجراء يعدّ ضرورياً للشركة نفسها، للحفاظ على صيتها وصورتها في الدولة وخارجها.
وقال إنه بعد صدور كافة نتائج الفحوصات المخبرية من المصادر المختلفة، ستقوم وزارة البيئة بمخاطبة الشركة واتخاذ الإجراء المناسب الذي قد يصل الى حدّ ايقاف توزيع مشروب «فيمتو» في الإمارات، مؤكداً أن هذا الإجراء أو غيره لا تقوم به البلديات في الغمارات على حدة، كونه شأن اتحادي يمسّ صحة المستهلكين في جميع المناطق الدولة.

سحب كمية من عصير العنب «ميمتو» الملوث في الشارقة

تحرير الامير (الشارقة) – كشف المهندس سلطان المعلا مدير عام بلدية الشارقة عن ضبط كمية من مشروب عصير العنب غير الصالح للاستهلاك الادمي يدعى (ميمتو)جراء احتوائه على بكتيريا وشوائب هلامية متكتلة وفطريات تفرز سموما كيميائية تضر بصحة المستهلكين وذلك في منطقة الذيد بالشارقة. وأضاف المعلا في تصريح خاص لـ«الاتحاد» أن البلدية قامت على الفور بسحب هذا المنتج وهو من مصنع محلي مستدركا ان عناصر البلدية قامت بتنظيم حملة فورية على الاسواق بغرض التأكد من سلامة هذه المنتجات كإجراءات احترازية.
وأضاف أن ان دور البلدية يبدأ عقب دخول المنتجات الى السوق فيما يكون الدور الاكبر لوزارة البيئة والمياه التي تقوم بمراقبة المعابر التي تمر من خلالها الشحنات الغذائية مشيرا الى ان هناك تعاونا وثيقاً مع «البيئة والمياه» التي تقوم بصفة دائمة بالإجراءات الرقابية والاحترازية على المنافذ الحدودية للتحقق من الواردات القادمة للدولة وقال المعلا ان مختبر البلدية يقوم بصفة دائمة ودورية بأخذ عينات عشوائية من الاسواق للتأكد من صلاحيتها للاستخدام الادمي مؤكدا عدم تساهل البلدية في مثل هذه القضايا ذات الصلة المباشرة بالصحة العامة حيث أن الغرامة قد تصل الى مليون درهم و اغلاق المحل المخالف.

اقرأ أيضا

«الخارجية» تدعو المواطنين إلى توخي الحذر عند السفر لتشيلي