الاتحاد

الرياضي

الشارقة يتوعد شجاعي بعقوبة جديدة

سافر الإيراني مسعود شجاعي محترف الشارقة إلى بلاده دون إذن من الجهازين الفني والإداري بحجة الانضمام إلى منتخب إيران للعب مباراة ودية استعداداً لتصفيات كأس العالم بالرغم من أن نادي الشارقة لم يتلق أي رسالة من الاتحاد الإيراني بخصوص طلب انضمام شجاعي إلى المنتخب الإيراني·
وفوجئ عبدالعزيز محمد مدير الفريق خلال اتصال تليفوني باللاعب يخبره أنه موجود في المطار استعداداً للسفر إلى إيران·· فأخبره مدير الفريق بأن النادي لم يتسلم رسالة بخصوص سفره وانضمامه إلى منتخب بلاده، ومع ذلك سافر شجاعي في الوقت الذي يعتبره المسؤولون بنادي الشارقة متغيباً·
وتنتظره اللاعب عقوبة مادية كبيرة فور عودته خاصة أنها المرة الثانية التي يتصرف فيها شجاعي بهذه الصورة بعدما سبق وتخلف من قبل في ألمانيا خلال معسكر الفريق بحجة تعرضه لحادث، في حين أنه كان يبحث عن عقد احتراف في أوروبا عبر زملائه اللاعبين الإيرانيين الموجودين في ألمانيا·

اقرأ أيضا