أبوظبي (وام) بلغ إجمالي إيرادات الحكومة الاتحادية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي، 37.463 مليار درهم في حين وصل إجمالي النفقات في الفترة ذاتها من العام نحو 29.717 مليار درهم وبذلك فقد بلغ الفائض في الميزانية نحو 8 مليارات درهم. ونما فائض الميزانية الاتحادية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2016 بنسبة 130% مقارنة مع نفس الفترة من العام 2015 والذي وصل 3.48 مليار الأمر الذي يعكس نجاح سياسات الحكومة لترشيد الإنفاق خاصة بعد اعتماد الميزانية الصفرية خلال الفترة الماضية. وعلى صعيد الإيرادات خلال الفترة من يناير وحتى سبتمبر من العام الماضي فقد نمت بنسبة 7% مرتفعة إلى 37.463 مليار درهم في حين بلغت في الفترة ذاتها من العام 2015 نحو 35.04 مليار درهم وانخفضت النفقات من 31.6 مليار درهم إلى 29.717 مليار درهم في نهاية سبتمبر الماضي. وعلى مستوى مصادر إيرادات الميزانية الاتحادية في الأشهر التسعة الأولى من العام 2016 فقد جاء 64% من الإيرادات من الوازرات الاتحادية وبقيمة وصلت إلى نحو 24 مليار درهم فيما بلغت نسبة الإيرادات من المساهمات الأخرى 35.1% وبقيمة 13.1992 مليار درهم ووصلت قيمة إيرادات المساهمات الاجتماعية 318 مليون درهم وإيرادات الضرائب 4 ملايين درهم. وبلغ إجمالي إيرادات الحكومة الاتحادية من رسوم الخدمات خلال الشهور التسعة الأولى من العام 2016 نحو 9.93 مليار درهم تشكل ما نسبته 75.1% من إجمالي الإيرادات المقدرة في الميزانية المعتمدة للعام ذاته والبالغة 13.21 مليار درهم. وتظهر الإحصائيات أن وزارتي الداخلية ووزارة الموارد البشرية والتوطين تسهمان بأكبر نسبة من إجمالي إيرادات تلك الرسوم في الشهور التسعة الأولى من العام 2016 إذ أسهمت الداخلية بحصة بلغت 43% في ما سجلت وزارة الموارد البشرية والتوطين حصة نسبتها 36%. ووصلت قيمة الرسوم التي جرى تحصيلها بموجب الدرهم الإلكتروني نحو 5.16 مليار درهم تشكل ما نسبته 52 % من إجمالي الرسوم المحصلة على الخدمات الحكومية في حين تم تحصيل 16% من الإيرادات يدويا و32% بوسائل آلية. يشار إلى أن الميزانية الاتحادية لعام 2016 قدرت إيرادات الوزارات بقيمة 48.557 مليار درهم فيما قدرت مصروفاتها بعد التعديل بـمقدار 48.576 مليار درهم.