صحيفة الاتحاد

الرياضي

استحداث «الرمز» و«الفلاح» في كأس رئيس الدولة للصيد بالصقور

سلطان إبراهيم المحمود وفاضل المنصوري ولارا صوايا ويعقوب السعدي وهمايون عالم وستيفان دانيري  خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

سلطان إبراهيم المحمود وفاضل المنصوري ولارا صوايا ويعقوب السعدي وهمايون عالم وستيفان دانيري خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

مصطفى الديب (أبوظبي)

كشف نادي أبوظبي للصقارين عن تفاصيل تنظيم النسخة الرابعة لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور والتي تنطلق الأحد المقبل وتستمر حتى 27 يناير الجاري في ميدان الفلاح بأبوظبي ورصدت لها جوائز مالية بلغت 20 مليون درهم و53 سيارة للفائزين في 53 شوطاً، حيث تم استحداث مسابقتي الرمز وكأس الفلاح.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده النادي في القاعة الفضية بمقره مساء أمس الأول، بحضور سلطان إبراهيم المحمود المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للصقارين وفاضل المنصوري ممثل مجلس أبوظبي الرياضي ولارا صوايا مديرة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، ويعقوب السعدي رئيس قنوات أبوظبي الرياضية، وهمايون عالم المدير العام لشركة المسعود للسيارات، وستيفان دانيري ممثل الشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق وممثل للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية، وكورادو كافالو ممثل شركة بلجاري.
وتشهد النسخة الرابعة تنظيم 53 شوطاً ضمن ثلاثة نهائيات لمسابقات (التلواح، تدريب الصقور بالبالون، تدريب الصقور بالطيران اللاسلكي) إلى جانب أشواط الرمز التي استحدثها النادي والمخصصة لفئة الفرخ وتشمل (شوط الرمز الجير، شوط الرمز قرموشة، شوط الرمز الشاهين، شوط الرمز التبع)، إضافة إلى شوط كأس الفلاح (تلواح) الذي يشارك فيه جمع الصقور الفائزة بالمراكز الأولى بجميع الأشواط، للفئات والمسابقات كافة.
ويأتي رصد هذه الجوائز المالية التي خصصها نادي أبوظبي للصقارين والمرصودة للفائزين في جميع مسابقات وأشواط البطولة انطلاقاً من نهجه الوطني واهتمامه الكبير بدعم الصقارين والارتقاء بصقارة الإمارات إلى مصاف العالمية، وتحفيز الجميع على التفاعل وتشجيع المشاركين على تقديم مستويات كبيرة في جميع مسابقات الموسم الجديد، وإثراء الحدث بالمزيد من التحديات والإثارة.
ويواصل النادي تطبيق مبادراته الذكية التي تعد الأولى على مستوى العالم في نظام التتبع ذات الأبعاد الثلاثية في تصوير الصقور في النقل التلفزيوني عبر قناة ياس وهو النظام الأول من نوعه الذي يطبقه النادي على مستوى العالم وسجل نجاحات كبيرة في الموسم الماضي.
وتأتي منافسات الكأس في نسختها الرابعة، امتداداً للنجاحات الكبيرة التي سجلتها المنافسات خلال المواسم الثلاثة الماضية، والمشاركة الواسعة للصقارين والتميز الذي حققته المسابقات في مختلف الأشواط، كما سيشهد الموسم الرابع مواصلة نادي أبوظبي للصقارين ترجمة بصماته الجديدة التي لا تتوقف عند حد معين، إيماناً بدوره وأهدافه الساعية لتعزيز النجاحات وإثراء المسابقات بمزيد من الخطوات الداعمة والفاعلة لتقديم موسم استثنائي يؤكد مكانته ودوره في تحقيق الإضافة الجديدة والداعمة إلى مسيرة الرياضات التراثية.
وتخضع الصقور المشاركة في مسابقات البطولة إلى فحص المنشطات الذي عمل به نادي أبوظبي للصقارين ابتداء من الموسم الأول في بادرة هي الأولى من نوعها بتاريخ مسابقات الصيد بالصقور، بهدف ضمان تكافؤ الفرص بين المشاركين، والابتعاد عن المخاطر التي تهدد حياة الصقور، والحفاظ على التنافس الشريف بقيمه الحضارية.
كما ستتواصل جائزة صقار للعام الرابع على التوالي والتي اعتمدها النادي في إطار تشجيعه وتحفيزه للمشاركين في مسابقاته بمختلف الفئات، لا سيما بعد أن تركت أثراً كبيراً في المواسم الثلاثة الماضية للكأس الغالية، إذ ستكون الجائزة بنفس المعايير المعتمدة وبطريقة مجموع نقاط تميز الصقار وتألقه في جميع المسابقات التي تندرج تحت مظلة موسم رياضة الصيد بالصقور، وتبلغ قيمتها 200 ألف درهم.
من جانبه، أكد سلطان المحمود أن النسخة الرابعة للبطولة تعد ترجمة للدعم السخي والاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واهتمام سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس نادي صقاري الإمارات، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، ودورهم الريادي لإحياء الرياضات التراثية ودعم مقومات التراث الوطني أحد أهم أهداف القيادة الرشيدة، والسعي لتنمية حضورها وتفاعلها بشكل أوسع بين أبناء مجتمع الإمارات، تثميناً للإرث العريق ومكوناته الأصيلة.
وتوجه المحمود بأسمى آيات الشكر والامتنان إلى القيادة الرشيدة تثميناً وتقديراً لدعمها السخي واهتمامها الكبير بمسيرة تطور وازدهار الرياضات التراثية والذي انعكس بشكل واضح على الإنجازات والنجاحات التي سجلتها المواسم الماضية لرياضة الصيد بالصقور المقبلة على الموسم الرابع بتحديات جديدة، والتي نؤكد من خلالها فخر نادي أبوظبي للصقارين بتنظيم كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور للعام الرابع على التوالي باعتبارها البطولة الأكبر والأغلى والأهم في أجندة النادي في كل موسم، كونها تحمل اسماً غالياً على الجميع والذي يشكل وساماً غالياً على صدورنا وجميع الصقارين المشاركين.
وتقدم المحمود بالشكر والتقدير إلى رعاة النسخة الرابعة للبطولة وتلاحمهم الوطني في دعم مسيرة الحدث ودورهم المميز في الوجود برعاية مثل هذه المناسبات التراثية المهمة، مشيداً بجهود مجلس أبوظبي الرياضي، ومهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، وأبوظبي للإعلام، وقناة ياس، والمسعود للسيارات، والشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق، وشركة ياس للعطور، والعزب للاستشارات القانونية، والمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية، وشركة هوني بروك، وشركة بلغاري، وشركة تاج هيور.
وتابع: «الدعم المتواصل من هذه الجهات يتجدد في كل موسم لأجندة فعاليات النادي التي يقيمها منذ التأسيس وحتى الآن، وهو خير دليل على اهتمامهم الكبير في رعاية أغلى الأحداث التراثية ودعم رياضات الآباء والأجداد ومواسم الصقارة ومسيرة الرياضات التراثية وإحياء دورها عند الجيل الحاضر، كما يؤكد أيضاً التزامهم تجاه المسؤولية الاجتماعية وانفتاحهم بشكل كبير لتحقيق الشراكات بما يخدم تطور المناسبات التراثية الوطنية».
وقال كورادو كافالو إن بولجري تفخر برعاية بطولات نادي أبوظبي للصقارين وفي طليعتها كأس صاحب السمو رئيس الدولة الذي يتحدث عنه الجميع ويحظى باهتمام إعلامي واسع محلياً ودولياً.
وأضاف «مثل هذه الأحداث الكبيرة تدفعنا إلى الوجود برعايتها وتقديم المساندة والدعم إلى مسيرتها وتعزيز شراكتنا مع نادي أبوظبي للصقارين، وإبراز مسؤوليتنا الاجتماعية برعاية الفعاليات والأحداث الرياضية التراثية البارزة التي تقام على مستوى الإمارات».
من جانبه، عبر نيكولاس بيك عن سعادتهم في تاج هيور بالوجود ضمن قائمة رعاة أهم الأحداث التراثية المختصة برياضة الصيد بالصقور، موضحاً أن تاج هيور مهتمة وبشكل كبير بدعم مسابقات نادي أبوظبي للصقارين وأهمها بطولة الكأس، مؤكداً أن هذا الحدث يحقق نجاحات كبيرة على المستويات كافة، «ونحن نفخر بأن نكون أحد رعاته».

السعدي: نهتم بنقل المفاهيم
أبوظبي (الاتحاد)

عبر يعقوب السعدي عن سعادة أبوظبي للإعلام أن تكون متواجدة في كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور في موسمه الرابع الذي برهن على أهميته ومكانته في مقدمة الأحداث التراثية التي تقام في الوقت الراهن، مشيداً بدور نادي أبوظبي للصقارين ودعمه المتواصل لمسيرة الارتقاء والتطور بالرياضات التراثية وإحياء إرث الماضي.
وأضاف: أبوظبي للإعلام وما تضمه من قنوات وإذاعات وصحف ومجلات تفخر بدعم كأس الصيد بالصقور الحدث الأغلى بتاريخ صقارة الإمارات، كما نحرص ونهتم بنقل مفاهيم تلك الأحداث والفعاليات لأجيال الحاضر، عبر تغطية إعلامية شاملة تعمل على ترسيخ أهم معاني المسابقات التراثية، وتفاعلُ المشاركين في الحدث.
وتابع: نجدد دعمنا الإعلامي للمسابقات التي يقيمها نادي أبوظبي للصقارين ودورها الكبير في تعزيز حضورها في صدارة المشهد التراثي.

صوايا: علامات النجاح والتميز
أبوظبي (الاتحاد)

قالت لارا صوايا، إن المهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة شريك رسمي واستراتيجي لنادي أبوظبي للصقارين من خلال رعاية البطولات والمسابقات التي ينظمها، ومنها كأس صاحب السمو رئيس الدولة، مشيرة إلى أن هذه الشراكة تأتي تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وللعام الرابع على التوالي.
وأضافت: الكأس تسجل علامات النجاح والتميز في كل موسم، لما تحمله من اسم غالٍ وعزيز على قلوب أبناء الإمارات والمقيمين.
وتابعت: المهرجان فخور برعاية حدث كبير بقيمة كأس الصيد بالصقور الذي نجح في إحياء وتطوير هذه الرياضة، ومكنها من الوقوف في طليعة الأحداث والفعاليات التراثية.
وأوضحت «سيقوم المهرجان بتقديم جوائز وحوافز للجمهور في البطولات المختلفة للنادي»، مشيرة إلى أن المهرجان سيقوم بالترويج لرياضة الصيد بالصقور ضمن فعالياته وسباقاته التي ستقام ضمن أجندته الخارجية حول العالم.