أبوظبي (الاتحاد) ترأس معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، وفد الدولة المشارك في اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي لجامعة الدولة العربية، على المستوى الوزاري التحضيري للقمة 28 الذي انعقد أمس في العاصمة الأردنية عمّان، للتحضير للدورة العادية الثامنة والعشرين للقمة العربية المقرر عقدها 29 الجاري في منطقة البحر الميت قرب عمان. وضم وفد الدولة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي وكيل الشؤون الاقتصادية في وزارة الاقتصاد، ومحمد صالح شلواح مستشار الوزير، وأحمد بن سليمان آل مالك إداري رئيس في وزارة الاقتصاد، وسعيد حسن الطنحاني من وزارة الخارجية، وسيف سالم الحمراني إداري أول بمكتب الوزير. وقال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد: إن دولة الإمارات حريصة على دعم جهود المجلس الاقتصادي والاجتماعي من خلال مناقشة الموضوعات ذات الأولوية وبحث أفضل السبل لدعم مسيرة العمل العربي المشترك في المسارين الاقتصادي والاجتماعي، انطلاقاً من إيمانها بأهمية تحقيق التكامل العربي وتضافر جهود الدول العربية لتحقيق النهضة العربية المنشودة وتعزيز مكانة العالم العربي في جهود التنمية المستدامة عالمياً. وتناول الاجتماع عدداً من المسائل الاقتصادية والاجتماعية، أبرزها منطقة التجارة العربية الكبرى وأهم متطلبات المرحلة المقبلة، مثل تحرير تجارة السلع وما تستدعيه من إعداد قواعد منشأ تفصيلية وتعزيز بنية المنافسة والمواصفات والمقاييس، وتحرير تجارة الخدمات. كما تطرق المجتمعون إلى تطورات الاتحاد الجمركي العربي. وشملت المتطلبات والرؤى المستقبلية المطروحة في هذه الجوانب تحسين البيئة التمويلية للتجارة العربية البينية، وتطوير وتسهيل الممارسات والإجراءات الجمركية على الحدود، والقيام بالعمليات التكاملية للتخطيط الصناعي الإقليمي.