الاتحاد

الرياضي

كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم

(من اليمين) بيليه ورونالدو وبلاتر ومرتا في لقطة تذكارية مع درعي الجائزة

(من اليمين) بيليه ورونالدو وبلاتر ومرتا في لقطة تذكارية مع درعي الجائزة

اختير نجم المنتخب البرتغالي لكرة القدم كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزي لقب أفضل لاعب في العالم في استفتاء الاتحاد الدولي (فيفا) خلال حفل خاص أقيم الليلة قبل الماضية في زيوريخ·
وبات رونالدو، الذي حصل مطلع الشهر الماضي على جائزة الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة ''فرانس فوتبول'' سنوياً لأفضل لاعب في العالم، ثاني لاعب برتغالي يحصل على لقب أفضل لاعب في استفتاء الـ''فيفا'' بعد لويس فيجو عام 2001 عندما كان لاعباً في صفوف ريال مدريد الإسباني·
ولم يكن اختيار رونالدو (23 عاماً) ''مفاجئاً''، وهو تنافس مع 4 لاعبين آخرين هم الأرجنتيني ليونيل ميسي، والإسباني تشافي هرنانديز (برشلونة الإسباني)، والإسباني فرناندو توريس (ليفربول الإنجليزي)، والبرازيلي كاكا (ميلان الإيطالي) صاحب اللقب ·2007
وأنهى رونالدو (23 عاماً) الموسم كأفضل هداف برصيد 31 هدفاً ليعادل الرقم القياسي من حيث عدد الأهداف المسجلة في موسم واحد في الدوري الإنجليزي منذ انطلاق الدرجة الممتازة موسم 92-93 والذي يملكه مهاجم نيوكاسل السابق الن شيرر، كما توج هدافاً لمسابقة دوري أبطال أوروبا برصيد 8 أهداف، آخرها كان هدف التقدم على تشيلسي في المباراة النهائية التي حسمها فريق ''الشياطين الحمر'' بركلات الترجيح، كما أنهى الموسم برصيد 42 هدفاً في جميع المسابقات·
واختير النجم البرتغالي أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي العام الماضي من قبل الصحفيين الرياضيين متقدماً على توريس الذي فشل في أن يصبح أول إسباني يتوج باللقب منذ ،1991 وأصبح رونالدو الذي لم ينجح في ترجمة تألقه الموسم الماضي على الصعيد الدولي بعد أن ودع المنتخب البرتغالي من الدور ربع نهائي لكأس أوروبا في يونيو الماضي على يد نظيره الألماني وصيف البطل، أول لاعب من مانشستر يونايتد ينال لقب أفضل لاعب في استفتاء ''الفيفا'' الذي يشارك فيه قادة ومدربو المنتخبات الوطنية منذ العمل بهذه الجائزة عام ،1991 وكانت حينها من نصيب الالماني لوثار ماتويس الذي شارك في حفل التتويج الليلة قبل الماضية·
وصرح رونالدو بعد تتويجه: ''انها لحظة خاصة جداً في حياتي وأريد أن أشكر والدتي وعائلتي وجميع أصدقائي، وشكري أيضاً إلى زملائي في الفريق الذين يعرفون أني لولاهم لم احقق النجاح''·
وامضى رونالدو الذي حل ثالثاً في جائزة ''الفيفا'' لعام 2007 موسماً رائعاً شابه بعض التردد حين عبر عن رغبته في الانتقال خصوصاً إلى ريال مدريد الاسباني في نهايته، فبات اسم ميسي يتردد على كل لسان، لكن ذلك لم يحرم البرتغالي من الجائزة التي ذهبت للعام الرابع على التوالي إلى الفائز بالكرة الذهبية بعد مواطنه رونالدينيو (2005) والايطالي فابيو كانافارو (2006) والبرازيلي الآخر كاكا (2007)· وتبقى البرازيل الدولة الأكثر تتويجاً في هذه الجائزة برصيد 8 مرات توزعت على رونالدو (3 مرات) ورونالدينيو (مرتان) وروماريو وريفالدو وكاكا (مرة لكل منهم)، أمام فرنسا بثلاثية زين الدين زيدان (1998 و2000 و2003)، وإيطاليا مرتين مع روبرتو باجيو (1993)، وكانافارو (2006)، المدافع الوحيد الذي يتوج بهذا اللقب

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري