الاتحاد

الإمارات

تراجع مخالفات الكسارات والكاميرات تراقب «الانبعاثات»

محمد الزعابي

محمد الزعابي

محمد صلاح (رأس الخيمة)

كشفت وزارة التغير المناخي والبيئة أمس، عن تراجع المخالفات البيئية المتعلقة بالكسارات والمقالع مقارنة بالسنوات الماضية، وأوضحت الوزارة أن تطوير عمليات المراقبة عبر الكاميرات والطائرات ساهم بشكل كبير في سرعة رصد الانبعاثات المطلوبة وسرعة التدخل لعلاج الخلل بهذه المنشآت، إلى جانب إلزام هذه المنشآت وعددها 118منشأة باختيار أفضل التقنيات الحديثة المتاحة لأنظمة كبح الغبار وغيرها من الأنظمة التي تساهم في التحكم بالانبعاثات للحدود المسموح بها.
وبينت الوزارة أنها أنشأت وحدة تنظيمية مهمتها تنفيذ عمليات التدقيق المنتظمة والمفاجئة خلال الفترات الصباحية والمسائية والليلية على الكسارات والمقالع لضمان التزامها بتطبيق التشريعات المنظمة لأعمالها واتخاذ الإجراءات اللازمة نحو المنشآت المخالفة بالتنسيق والتعاون مع السلطات المحلية المختصة.
وأكدت الوزارة لـ«الاتحاد» أنها قدمت الدعم الفني المطلوب للسلطات المحلية ولمشغلي هذه المنشآت من خلال تنظيم الدورات التدريبية وحملات التدقيق المشتركة لرفع كفاءة وقدرات العاملين بالسلطات المحلية على عمليات الرقابة على هذه المنشآت، التي تتمركز في المناطق الشمالية والشرقية من الدولة وذلك نتيجة لوجود السلاسل الجبلية اللازمة لعمليات الإنتاج المختلفة، ويبلغ مجموعها 118 منشأة، منها 73 كسارة عاملة وموزعة كما يلي: 44 في إمارة الفجيرة، و19 في إمارة رأس الخيمة، و 9في إمارة عجمان ومقلع واحد في إمارة أبوظبي.
وقال محمد عبيد الزعابي مدير إدارة الامتثال البيئي في وزارة التغير المناخي والبيئة إن الكسارات والمقالع تلعب دورا مهماً في دعم النمو الاقتصادي بالدولة خاصة في مجال البنية التحتية، الأمر الذي تطلب تنظيم العمل بهذا القطاع لتحقيق التنمية المستدامة والحد من الآثار السلبية لهذه الأنشطة، مشيراً إلى أن الوزارة أنشأت إدارة الامتثال البيئي للرقابة على هذه المنشآت. وأضاف: نفذت الوزارة خلال العام الماضي وحتى الآن 1040 جولة تفتيشية ميدانية للمنشآت السابقة وقد أسفرت هذه الجولات عن إغلاق 9 كسارات من أصل 73 كسارة عاملة من بينها 5 كسارات في إمارة الفجيرة وكسارة واحدة في إمارة رأس الخيمة وعدد 3 كسارات في إمارة عجمان.
وأكد الزعابي أن الرقابة بالكاميرات واستخدام الطائرات تساهم في رصد أنشطة الكسارات والمقالع على مدار اليوم ما يوفر مراقبة هذه المنشآت بشكل تفصيلي إلى جانب استخدام تقنية الطائرة بدون طيار والتي ساهمت في رصد جميع أنشطة المقالع والكسارات مثل الحفر والتفجير ومناولة المواد وعمليات النقل في الموقع.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يفتتح مسجد الشهيد سلطان بن هويدن الكتبي