الاتحاد

ألوان

اليخاندرو وسكوت يتنافسان على جوائز نقابة المخرجين الأميركيين

ريدلي سكوت (أرشيفية)

ريدلي سكوت (أرشيفية)

لوس أنجلوس (أ ف ب)

ينافس المكسيكي اليخاندرو إنياريتو (ذي ريفننت) والبريطاني ريدلي سكوت (ذي مارشن) على جوائز نقابة المخرجين الأميركيين التي تشكل مؤشراً قوياً إلى نتائج الأوسكار.
وسيتواجه المخرجان أيضا مع توم ماكارثي (سبوتلايت) وآدم ماكاي (ذي بيغ شورت) وجورج ميللر (ماد ماكس: ذي فيوري رود)، على ما أظهرت ترشيحات النقابة.
وهو الترشيح الرابع لكل من إنياريتو وسكوت الذي لم يسبق له أن فاز بالجائزة.
اما اليخاندرو إنياريتو، فقد فاز بالجائزة العام الماضي قبل أن يظفر أيضا بجائزة أوسكار أفضل مخرج عن فيلمه «بيردمان».
أما فيلمه الأخير الذي يتناول قصة ملحمية حول الصمود والانتقام في ظروف قاسية «ذي ريفننت» من بطولة ليوناردو دي كابريون، فقد سمح مجددا ان يكون بين المرشحين الأوفر حظا في موسم الجوائز الهوليوودية.
وقد صور الفيلم في المناطق القطبية الكندية وفي منطقة باتاغونيا في الأرجنتين في ظروف صعبة جدا ولا سيما البرد القطبي.
وحصد الفيلم ثلاث جوائز جولدن جلوب الأحد الماضي لأفضل مخرج وأفضل ممثل وأفضل فيلم درامي.
أما فيلم «ذي مارشن» لريدلي سكوت، فقد حاز جائزتي «جولدن جلوب» الأحد الماضي منها أفضل فيلم كوميدي وأفضل ممثل في فيلم كوميدي لمات دايمن.
ويشكل الفيلم عودة لمخرج أفلام «اليين» و«بلايد رانر» و«ثيلما اند لويز» و«غلادييتر».
ولم يسبق لريدلي سكوت البالغ 78 عاما، أن فاز بجائزة أوسكار.
وتوزع جوائز نقابة المخرجين الأميركيين في السادس من فبراير المقبل، وتشكل مؤشراً قوياً لأوسكار أفضل مخرج.

اقرأ أيضا