الاتحاد

الرياضي

جهود متفردة في التطور الرياضي المحلي والدولي

حمدان بن محمد ومنصور بن زايد وعيسى بن راشد وناصر آل خليفة خلال الاحتفال

حمدان بن محمد ومنصور بن زايد وعيسى بن راشد وناصر آل خليفة خلال الاحتفال

العين (الاتحاد) - أكد الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة نادي العين، أن فوز سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بالجائزة، صادف أهله، وذلك لجهود سموه اللافتة والمتفردة في الشأن الرياضي على الصعيدين المحلي والعالمي، مشيراً في الوقت ذاته إلى خطوة سموه الاستثنائية بشراء نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، وتحويله خلال فترة وجيزة من أحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز فقط، إلى أفضل الفرق على مستوى أقوى دوريات العالم، ليصبح النادي من ضمن أبرز الأندية على مستوى العالم بفضل استراتيجية النجاح التي أصبحت عنواناً لعطاء سموه في الميادين الرياضية بمختلف أنواعها.
وقال: الجائزة نجحت في إحداث نُقلة مهمة في ترسيخ مفاهيم التميز، وساهمت في ارتفاع مؤشر الإبداع، وذلك قياساً بالمعايير المثالية التي اعتمدتها الجائزة في تسمية الفائزين، مؤكداً أن الجائزة أصبحت ثقافة تحفز الرياضيين على التفرد وحصد المزيد من الإنجازات في شتى ضروب الرياضة، وقد كان تأثيرها واضحاً منذ بدايتها على حجم النجاح الذي تحقق.
وأشاد بالمبادرات الرائدة التي ظلت تتبناها الجائزة في عامها الثالث على التوالي، والتي تهدف إلى تشجيع ممارسة الإبداع في جميع نواحي العمل الرياضي المحلي، بجانب الحرص على التواصل مع المبدعين الرياضيين على مستوى الوطن العربي، من خلال الدعم اللامحدود من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي الجائزة، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس الجائزة، الأمر الذي انعكس إيجاباً على القطاع الرياضي بالدولة، ممتدحاً في الوقت نفسه الخطوات التطويرية الدقيقة التي ظلت تعتمدها الجائزة في كل دورة، والتي تأسست على نحو إيجابي يواكب متطلبات التميز في كل المجالات.

اقرأ أيضا

صفقة فرنسية «مزدوجة» تعزز صفوف «الزعيم»