دنيا

الاتحاد

«منصة الأسرة».. تنشر القيم «عن بُعد»

لقطة مسجلة تبثها المنصة للتوعية الأسرية (من المصدر)

لقطة مسجلة تبثها المنصة للتوعية الأسرية (من المصدر)

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

أكدت مؤسسة التنمية الأسرية، أن «المنصة الرقمية التوعوية» تسعى لإحداث تغيير إيجابي في اتجاهات وسلوكيات أفراد الأسرة، وتغطية احتياجات ومتطلبات الأسرة في قالب إعلامي مميز وموجّه لجميع أفرادها، وصولاً إلى مجتمع مستقر ومتماسك، مشيرة إلى أن المنصة جرى تنفيذها من دون تكلفة مالية، بالتعاون مع شركة اتصالات والشركاء الاستراتيجيين.

محتوى ثقافي
وقالت آمنة سالم الدرمكي، مشرف موقع إلكتروني بمؤسسة التنمية الأسرية: إن «منصة الأسرة» إحدى المبادرات الاستراتيجية المتخصصة في مجال الإعلام الأسري الاجتماعي، لتقديم محتوى ثقافي وتوعوي هادف لمختلف فئات المجتمع، وتسعى إلى عرض أكثر من 10 مواد رقمية تقدمها الجهات المشاركة كل شهر، وستقدم خلال الفترة المقبلة حملة مكثفة للتوعية الأسرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تتضمن رسائل تلفزيونية مباشرة بمشاركة الأطراف المشتركة في المنصة، وتعمل على تشجيع الشركاء على المساهمة في زيادة عدد المشاهدين، من خلال المسابقات أو وسائل التواصل الاجتماعي، وكذلك المساهمة بالمزيد من البرامج، وإنتاج مواد ترويجية تلفزيونية.
وعن أهداف منصة الأسرة، أكدت أنها تتمثل في بناء منصة اجتماعية موحدة مكوّنة من تحالف مؤسسي، يقوم برفدها بالمحتوى الاجتماعي التوعوي المناسب لكافة شرائح الأسرة، توفير بيئة مناسبة للإبداع، وتحفيز الفنانين الإماراتيين من طلبة ومخرجين، عبر توفير منصة دائمة لعرض أفلامهم، إثراء المحتوى الإعلامي الاجتماعي، بمواد تهدف إلى إحداث تغيير إيجابي في اتجاهات وسلوكيات أفراد الأسرة، وتعميق مفهوم المسؤولية المجتمعية لدى الجهات والأفراد المشاركين من خلال المحتوى الاجتماعي البناء، وتعزيز دور الشراكة بين مؤسسات القطاع الحكومي وشبه الحكومي والخاص، عبر التعاون في إعداد محتوى منصة الأسرة، والتعرف على اهتمامات واحتياجات المشاهدين، من خلال رصد اختياراتهم والسعي لتلبيتها، والتعريف بالقيم الإماراتية الأصيلة، ونشرها من خلال المحتوى المرئي المصور والمرسوم تحالف مؤسسي.

برامج اجتماعية
وأشارت إلى أن منصة الأسرة سبق وقدمت عدداً من الأفلام التوعوية الاجتماعية المنتقاة، التي تستهدف أفراد المجتمع، وتسعى إلى توعيتهم تجاه سلوكياتهم وأنماط حياتهم، لزيادة معارفهم حول أهمية الارتقاء بأنفسهم، والمساهمة في تنميتها، لتعزيز اندماجهم بشكل إيجابي في مجتمعهم، تحقيقاً لتماسكه وترابطه، والمساهمة في بناء نهضة الوطن ورقيه، مشيرة إلى أن مؤسسة التنمية الأسرية، قامت بالتعاون مع شركة اتصالات ببناء منصة اجتماعية موحدة، مكوّنة من فريق مؤسسي على المستوى المحلي والاتحادي، يضم 17 جهة حكومية لتقديم محتوى أسري توعوي عبر خدمة eLife TV، وتم نشر211 مادة مرئية، تتضمن أفلاماً وبرامج اجتماعية تم إنتاجها من عدة قنوات مثل: المؤسسات الاجتماعية، والمخرجين المشاركين في المهرجانات السينمائية، وطلبة كلية الإعلام في الجامعات، وتتضمن بعض الأفلام القصيرة، والرسوم الكرتونية، وقصص نجاح واقعية، وبرامج توعية تسهم في التنمية الاجتماعية والاستقرار الأسري، حيث تتيح المنصة للأسرة حرية اختيار وتحميل المحتوى الذي ترغب في مشاهدته في أي وقت ومكان،
وعن الموضوعات المطروحة على المنصة، قالت الدرمكي: إنها تتعلق بقضايا اجتماعية، توعوية، وطنية، صحية، ثقافية، أخلاقية، تراثية، إدارية، بيئية، وتحفيزية على الابتكار، عبر محتوى تربوي آمن، ومناسب للأعمار كافة.

اقرأ أيضا

نور تترقب انتهاء «أزمة كورونا»