صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مقتل مسلح و3 رهائن بدار للمحاربين القدامى في كاليفورنيا

قالت الشرطة الأميركية أن ثلاث نساء ومسلحاً احتجزهن رهائن في دار للمحاربين القدامى في ولاية كاليفورنيا الأمريكية عثر عليهم قتلى في نهاية مأساوية.

وفي وقت سابق صرح مسؤول في الشرطة، أمس الجمعة، أن مسلحاً يحتجز ثلاثة رهائن على الأقل في دار لقدامى المحاربين في كاليفورنيا.

وقال مسؤول من دورية الطرق السريعة في ولاية كاليفورنيا، أن دار قدامى المحاربين بولاية كاليفورنيا في بلدة يونتفيل أغلقت، ويحاول مفاوضو حالات احتجاز الرهائن من ثلاث وكالات مختلفة بما في ذلك مكتب التحقيقات الاتحادي الاتصال بالمسلح على هاتفه المحمول.

وقال كريس تشايلدز قائد دورية الطرق السريعة بكاليفورنيا في مؤتمر صحفي، لم ترد تقارير عن وقوع إصابات لكن المسؤولين لا يعرفون وضع الرهائن.

وأوضح أنه يتم التعامل مع موقف احتجاز الرهائن على أنه "موقف مطلق نار نشط"

وتابع تشايلدز، أن المسلح لديه ثلاثة رهائن في غرفة واحدة وقد أفرج بالفعل عن رهينة واحدة على الأقل، لكنه لم يعط مزيدا من التفاصيل.

وأفادت صحيفة "نابا فالي ريجستر" بأن المسلح كان عضواً في برنامج "باثواي" للمحاربين القدامي الذين يعانون من اضطرابات ما بعد الصدمة وأنه قد تم السماح بخروجه مؤخراً.

وأضاف تشايلدز أن السلطات تعرف هوية المسلح لكن "ليست لديها فكرة" عن دوافعه.