صحيفة الاتحاد

الإمارات

«جولدن جروب» تعقد صفقات جديدة وتعرض منتجات دفاعية وأمنية

جناح شركة انترناشونال جولدن جروب (تصوير وليد أبوحمزة)

جناح شركة انترناشونال جولدن جروب (تصوير وليد أبوحمزة)

هالة الخياط (أبوظبي) - وقعت شركة “إنترناشونال جولدن جروب” الإماراتية على هامش مشاركتها في معرض آيدكس عدداً من الصفقات في مجال الدفاع وأمن المعلومات، كما أعلنت الشركة عن أنظمة دفاعية، حيث تقدم الشركة الدعم الفني للجهات المعنية في هذا المجال.
ويشتمل جناح الشركة الذي يمتد على مساحة ألف متر مربع، على آلية النمر، ومركب عليها نظام دفاع جوي، تم تصميمه داخل الدولة من قبل جولدن جروب، بالتعاون مع شركة سان التركية.
وأوضح فاضل الكعبي الرئيس التنفيذي للشركة، أن مشاركة إنترناشونال جولدن جروب في آيدكس 2013 ، استمرار لجملة مشاركاتها في المعــرض منذ عام 2002، لافتاً إلى أن المشــاركة في هـذه الدورة تعتبر الأضخم والأكبر في تاريخ الشركة، حيث تشارك بجناح ضخم على مساحة 1000 متر مربع، وهي المساحة الأكبر على مستوى الشركات الوطنية المشاركة، حيث تنضـوي تحت الجناح نحو 50 شركة أميركية وأوروبية وآسيوية تضم شركاء «إنترناشونال جولدن جروب» الاستراتيجيين الذين قدموا لعرض أبرز منتجاتهم في المجال الدفاعي والأمني، وهي شركات قيادية في المجال الدفاعي على مستوى العالم.
وقال إن الجناح سيتيح لهذه الشركات فرصاً كثيرة لتوفير معدات وتجهيزات مختلفة للقوات المسلحة.
من جانبه، أكد خليفة البلوشي نائب الرئيس التنفيذي أن آيدكس يتيح للشركات الوطنية عرض منتجاتها الدفاعية التي استطاعت خلال سنوات العشر الأخيرة تحقيق التطور المنشود حيث تمكنت من الوصول إلى مرحلة تركيب أنظمة خاصة في المجال الدفاعي، مشيرا إلى أن هذا التقدم التي تحقق الشركات الوطنية في مجال الدفاع والأمن يعود لدعم القيادة الرشيدة في الدولة، ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وأوضح أن المعرض يتيح للشركات الوطنية إبرام الصفقات الكبيرة، إلى جانب عقد المزيد من الشراكات الاستراتيجية مع جهات محلية وإقليمية وعالمية، معرباً عن تطلع الشركة لدعم هذا المعرض العالمي وإثبات قدرات الشركات الوطنية على التنافسية في المرحلة المقبلة، حيث إن الشركات الوطنية تملك خبرات وكفاءات مواطنة وبخبرات عالية وتتنافس بشكل كبير مع الشركات العالمية في مختلف المجالات. وأكد البلوشي أن معرض ومؤتمر الدفاع الدولي يشهد في دورته الحادية عشرة نقلة ضخمة من حيث المساحة الأمر الذي يدفع الشركة لمواكبة أحداث المعرض من خلال المشاركة بأكبر جناح وطني إماراتي، إلى جانب سعيها لتكون الشركة الوطنية الأكثر دعماً وإسهاماً في نجاح فعاليات المعرض.
وأضاف أن الدعم المستمر لمعرض آيدكس من قبل الجهات المعنية في أبوظبي عزز من ثقة الشركات الإقليمية والعالمية في هذا الحدث المهم على المستويين الإقليمي والعالمي، ما دفع شركات عالمية مختصة في مجال الدفــاع والأمن إلى التهافت على أبوظبي للمشاركة فيه، الأمر الذي أعطى صورة عالمية للحدث، ليصبح المعرض ملتقى لصناع السلاح والأنظمة الدفاعية على مستوى العالم.
وأكد أن مشاركة الكم الكبير من الشركات العالمية والإقليمية، يحتم على الشركات الإماراتية الوطنية أن تستغل الحدث لإبراز أنظمتها ونشاطها على مستوى المنطقة والعالم، وأن تصبح منافساً للشركات المشاركة في الاستحواذ على اهتمام الخبراء والمختصين والمهتمين في مجال الأنظمة الدفاعية.
وأوضح أن شركة “إنترناشونال جولدن جروب” نجحت من خلال مشاركاتها في الدورات السابقة لمعرض آيدكس من بناء علاقات قوية مع كبريات الشركات العالمية العاملة في مجالات الدفاع والأمن، مما زاد الثقة بها بوصفها شركة إماراتية وطنية حققت سمعة طيبة دفعت الشركات العالمية للتواصل معها للدخول في شراكات استراتيجية وإقامة تحالفات، إلى جانب اعتمادها ترويج منتجاتها وأحدث ما تصنّع من أنظمة دفاعية متطورة.


اتفاقية لتطوير مشاريع صناعية ودفاعية

أبوظبي (وام) - وقعت المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة أمس، اتفاقية شراكة مع شركة إنترناشيونال جولدن جروب الشركة المتخصصة في التسويق والاستيراد والتصدير والشراء وإعادة بيع المنتجات العسكرية وتطوير الخدمات الخاصة بتحديث هذه المنتجات. يأتي توقيع الاتفاقية ترجمة للجهود المشتركة التي يبذلها الطرفان لتعزيز النمو في القطاع الصناعي في إمارة أبوظبي حيث ستتعاون المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة مع شركة إنترناشيونال جولدن جروب لإنشاء عدد من المشاريع الصناعية والدفاعية في مدينة السيارات التي تقع ضمن منطقة أيكاد 5 التابعة للمؤسسة.
وقال محمد حسن القمزي الرئيس التنفيذي للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة، “توقيع الاتفاقية مع إنترناشيونال جولدن جروب يعكس التزامنا الجاد بدعم رؤية قيادتنا الحكيمة والرامية إلى تنويع مصادرة دخل الدولة وتعزيز تنمية القطاعات الحيوية في إمارة أبوظبي حيث سنعمل معا على تطوير مشاريع صناعية دفاعية متقدمة ومتميزة في مدينة السيارات وبالتالي إضافة صناعات جديدة إلى مدننا الصناعية”.