الاتحاد

الاقتصادي

60 مليون طفل في أميركا اللاتينية بدون مياه نقية

أطفال أميركا اللاتينية يعانون من الفقر

أطفال أميركا اللاتينية يعانون من الفقر

قالت المفوضية الاقتصادية لأميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي أمس الأول إن نحو 60 مليون طفل في أميركا اللاتينية تحت سن 18 عاماً يفتقرون لمياه الشرب النقية في منازلهم·
وذكرت المفوضية إن الأطفال تحت سن الخامسة هم أكثر المتأثرين بهذه المشكلة حيث يفتقر نحو 21 مليون طفل لمصادر مياه صحية مما يؤدي إلى ارتفاع حالات وفيات الأطفال وزيادة الأمراض التي تؤثر على هذه المجموعة السنية في أميركا الجنوبية·
وفي المناطق الريفية فإن إمكانية الوصول لمياه الشرب غير مرضية بالنسبة لستة من كل 10أطفال تحت سن الخامسة، وأوضح التقرير إن نيكاراجوا وبوليفيا والمكسيك هي الدول المتأثرة تحديداً بهذه المشكلة وذلك بسبب ارتفاع معدلات المواليد بين العائلات الفقيرة في هذه البلاد· وذكر التقرير أيضاً أن نصف تعداد الأطفال حتى سنة 18 لا يمكنهم الحصول على صرف صحي أو مجاري مما يزيد من أوضاعهم سوءاً، وفي كل من بوليفيا والسلفادور وجواتيمالا وهندوراس ونيكاراجوا وباراجاواي فإن النسبة يمكن أن تصل إلى الثلثين من كل صغار السن·
وتقدر منظمة الاغذية والزراعة التابعة للامم المتحدة (الفاو) أن نحو 30 مليون طفل يعانون من الجوع فيما يعاني تسعة ملايين من سوء التغذية، ويتمثل التناقض في أن مستويات فقر الأطفال مشابهة لما كانت عليه في تسعينات القرن الماضي على الرغم من أن الفترة الماضية شهدت استعادة للعافية الاقتصادية في المنطقة واتساع نطاق الخدمات الصحية والتعليمية·
يذكر أن مستويات الفقر والفقر الشديد تقلصت في أميركا اللاتينية في عام ،2007 وهو أول عام على مدى عقود في القارة لا يعاني فيه سوى ثلث سكان الاقليم فقط من الجوع الشديد أو الحرمان الاجتماعي وفقاً لبيانات رسمية، وقالت المفوضية الاقتصادية إن نحو 190 مليوناً من سكان أميركا اللاتينية يعانون من الفقر ولا يستطيع 69 مليون شخص منهم تأمين الطعام بشكل يومي، ووفقاً لتقديرات المفوضية فإن التقلص في أعداد الفقراء أحيا الأمل في أن 100 مليون شخص آخر يمكن أن يتركوا الفقر وراءهم بحلول عام ·2015

اقرأ أيضا

رد «المضافة» أحدث طرق الاحتيال الإلكتروني