الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يشهد بطولة الإمارات للقدرة بالوثبة

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" سباق بطولة الإمارات للقدرة لمسافة 120 كم الذي أقيم اليوم على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس نادي أبوظبي للفروسية وبدعم من مهرجان سموه العالمي للخيول العربية وبرعاية مجلس أبوظبي الرياضي وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وساس للاستثمار وأريج الأميرات ومؤسسة العواني لتمثيل الشركات وفندق وسبا القرم الشرقي.

كما شهد السباق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم.

شارك في السباق، الذي بلغ إجمالي جوائزه المالية 500 ألف درهم منها سيارة للفائز بالمركز الأول، 260 فارسا وفارسة من جميع الإسطبلات على مستوى الدولة.

وتوج الفارس الشيخ محمد بن خليفة بن محمد آل نهيان على صهوة الجواد "باليك التورنادو" من إسطبلات ورسان بطلا للسباق مواصلا تقدمه من المركز الـ40 في المرحلة الأولى إلى المركز الـ36 في الثانية والـ13 في الثالثة والسادس في الرابعة لينهي السباق محتلا المركز الأول.

وجاءت في المركز الثاني كوصيفة للبطل الفارسة الإيرانية مريم محمد مثنى على صهوة الجواد "متعجب" من إسطبلات سيح السلم بينما حل في المركز الثالث الفارس سلطان البلوشي على صهوة الجواد "ريفيرجم دريفتر" من إسطبلات الريف.

وقام عدنان سلطان مدير نادي أبوظبي للفروسية ولارا صوايا مديرة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية رئيسة السباقات النسائية بالاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية ونافذ عبارة وسيف العواني ممثلين عن الشركات الراعية للسباق في نهاية السباق بتتويج الفائزين الثلاثة.

وأشادت لارا صوايا بالإقبال على المشاركة في سباق بطولة الإمارات للقدرة والذي شارك فيه 260 فارسا وفارسة من جميع الإسطبلات على مستوى الدولة، مؤكدة أن نجاح السباقات التي تقام بدعم من مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية سواء على المستوى المحلي أو الخارجي كان لها المردود الإيجابي في جذب الرعاة لسباقات الفروسية عامة التي يتضمنها المهرجان، وتوجهت للرعاة بالشكر على دورهم الايجابي ومساهمتهم في دعم المهرجان.

من جانب آخر، أكدت صوايا أن الاستعدادات مستمرة للمرحلة الأولي في الجولة الخامسة لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية في العاصمة العمانية مسقط والتي تتضمن الجولة الأولى لبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات "ايفهار" التي ستقام يوم 17 يناير الجاري ويقام على هامشها معرض الخيل العماني حيث سيتم إقامة جناح لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد مساحته 100 متر مربع متضمنا جميع فعاليات المهرجان وسيتم دعوة سفير الإمارات في عمان والرعاة للمهرجان.

وأكد عدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية أن سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان قد أشاد بالتجربة الجدية لنظام التوقيت وأبدى سموه بعض الملاحظات لراحة المشاركين تمثلت في إضافة وقت كاف لراحة الخيل بعد كل مرحلة بحيث لا يتعارض مع النظم واللوائح.

وأشار إلى أن سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان أمر أيضا بوضع شاشات كبيرة في منطقة الفحص البيطري لإتاحة الفرصة للفرسان والملاك والجمهور بمتابعة إجراءات الفحص بسهولة ومعرفة النتائج علانية، مؤكدا حرص سموه على الاستماع إلى آراء واقتراحات جميع الفرسان والملاك. ووجه بمراعاة فقدان الفرسان لبعض كيلوجرامات من أوزانهم أثناء السباق نتيجة الجهد المبذول.

وعبر النعيمي عن سعادته بإشادة سمو الشيخ منصور بن زايد، مؤكدا أن إعداد ذلك النظام استغرق عاما ونصف العام ومن المحتمل أن يتم اعتماده دوليا في سباقات القدرة العالمية، مشيدا بنجاح السباق نتيجة التزام الفرسان بالنظم والقواعد وأيضا الإقبال علي المشاركة فيه.

وأعرب البطل الشيخ محمد بن خليفة بن محمد آل نهيان عن سعادته بالفوز الأول الذي يحققه في سباقات القدرة مهديا الفوز إلى والده، مؤكدا أن المنافسة كانت قوية نسبة للعدد الكبير من الخيول المشاركة.

وأشار إلى أن المرحلة الرابعة كانت "هي الأصعب بسبب فقدان الجواد لحدوته وإبطاء سرعته ومن ثم تم تغيير الحدوة ووجدت تجاوبا كبيرا من الجواد الذي حقق فوزه الثاني".

وعن النظام الجديد للتوقيت، الذي طبق على الفرسان في هذا السباق، قال البطل إن "النظام كان عادلا ومميزا لاقي استحسان وقبول الفرسان المشاركين".

وأشاد بالملاحظات التي أبداها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في عملية تقليل عدم مرات وزن الفارس وزيادة الزمن لفترة فحص الخيول.

وأشاد طالب ظاهر المهيري أمين السر العام لاتحاد الفروسية بالملاحظات التي أبداها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان الذي تفقد النظام الجديد ووجه ببعض التعديلات التكنيكية وإضافة إعداد شاشة العرض مع تكبيرها لتسهيل عملية الفرسان.

وثمن حضور أصحاب السمو الشيوخ مما منح السباق والفرسان دفعة معنوية كبيرة، مشيرا إلى أن النظام الجديد جاء ناجحا بكل المقاييس والدليل تقبل الفرسان والمدربين له.

وعن العدد الكبير للخيول التي شاركت في السباق وبلغ 260 جوادا أكد أنه يعد أمرا أيجابيا .. مشيدا بجميع العاملين من طاقم الأطباء والفنيين الذين بذلوا جهودا كبيرة من أجل إخراج السباق بصورة رائعة.

وأوضح نافذ عباره ممثل الشركات الراعية ان رعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية كان له مردود إيجابي على الشركات الراعية حيث أسهمت تلك الرعاية في الترويج للشركات والمؤسسات الراعية على المستويين المحلي والعالمي.

وأكد استمرارية شركة ساس في الرعاية لما لها من دور إيجابي في تشجيع الرياضات التراثية عامة وسباقات الفروسية خاصة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث وبيل جيتس التعاون لمواجهة الأمراض الوبائية والمعدية